مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

(20) موضع الازار أين هو (1) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عن أبي شيبان عن عبد الله بن أبى الهذيل قال : سأل أبو بكر رسول الله صلى الله عليه وسلم عن موضع الازار فقال : (مسرق الساق ، لا خير فيما أسفل من ذلك ولا خير فيما فوق ذلك) . (2) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو الأحوص عن أبي إسحاق عن مسلم بن نذير عن حذيفة قال : أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بأسفل عضلة ساقي أو ساقة ، فقال : (هذا موضع الا زار ، فإن أبيت فأسفل ، فإن أبيت فأسفل ، فإن أبيت فلا حق للازار في الكعبين) . (3) حدثنا أبو بكر قال حدثنا يعلى عن محمد بن إسحاق قال : سمعت أبا نبيه يقول : سمعت عائشة تقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ما تحت الكعب من الازار في النار) . (4) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو الأحوص عن أبي يعفور قال : رأيت ابن عمر وإن إزاره إلى نصف ساقه أو قريب من نصف ساقه . (5) حدثنا أبو بكر قال حدثنا يعلى بن عبيد عن محمد بن إسحاق عن العلاء بن عبد الرحمن بن يعقوب عن أبيه عن أبى سعيد قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إزرة المؤمن إلى نصف الساق ، فما كان إلى الكعب فلا بأس ، وما كان تحت الكعب ففي النار) . (6) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو خالد الاحمر عن أبي غفار عن أبي تميمة الهجيمي عن أبي جري الهجيمي قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت : عليك السلام يا رسول الله ! قال : (لا تقل : عليك السلام ؟ فإن (عليك السلام) تحية الميت . . . . وإياك وإسبال الازار فإنها من المخيلة) .

(20 / 1) مسرق الساق : ما جاوز الركبة إلى منتصف الساق . لا خير فيما فوقذلك : لان الركبة عورة ويجب سترها فلا خير في ثوب لا يسترها . (20 / 2) فأسفل (الاولى) أي إلى ما قبل نهاية العضلة ، عضلة الساق . فأسفل (الثانية) أي إلى اعلى العقبين . (20 / 5) إزرة : إزار والمقصود طول الازار والائتزار . ولا يكون الازار أو الثوب إلى ما تحت الكعبين إلا في أثواب النساء . (20 / 6) فلا يقال للاحياء ما يقال للاموات وسلام الاحياء : السلام عليكم والفراغ المتروك من الاصل إشارة عبارة ناقصة في المخطوطة الاصلية وإن لم يكن في النص ما يشير إلى هذا النقص ولعل هذا الحديث جزاءا من حديث أطول ولذا وضع الناسخ النقط والمعنى مستقيم . (*) (*)

/ 518