مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

(11) حدثنا أبو بكر قال حدثنا حفص عن ابن جريج عن أيوب عن أبي قلابة أن امرأة كانت تخفض الجواري فأعنتت فضمنها عمر وقال : ألا أبقيت كذا . (131) الرجل ينقتل فيعفو عن دمه (1) حدثنا أبو بكر قال حدثنا ابن عيينة عن ابن طاوس قال : قلت لابي : الرجل يقتل فيعفوعن دمه ، قال : جائز ، قال : قلت : خطأ أم عمدا ؟ قال : نعم . (2) حدثنا أبو بكر قال حدثنا هشيم عن يونس عن الحسن أنه كان يقول : إذا عفا الرجل عن قاتله في العمد قبل أن يموت فهو جائز . (3) حدثنا أبو بكر قال حدثنا محمد بن بشر قال حدثنا سعيد عن قتادة أن عروة بن مسعود الثقفي دعا قومه إلى الله ورسوله فرماه رجل منهم بسهم ، فمات فعفاعنه ، فرفع ذلك إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأجاز عفوه وقال : (هو كصاحب ياسين) . (4) حدثنا أبو بكر قال حدثنا محمد بن بكر عن ابن جريج قال : سمعت عطاء يقول : إن ذهب الذي يقتل خطأ ديته لمن قتله فانما له منها الثلث ، إنما هو من مال يوصى به . (5) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الرحمن بن مهدي عن ابن مبارك عن معمر عن سماك بن الفضل عن عمر بن عبد العزيز قال : من الثلث .

(130 / 11) الخفض هو ختان النساء . (131 / 1) أي يطغى فلا يموت فورا فيعفو عنه قاتله . نعم : أي هو جائز في الخطأ والعمد . (131 / 3) وقد أعلمنا سبحانه بقوله بعدما دعا قومه إلى اتباع المرسلين فقتله قومه ورأى ما أنعم الله عليه جزاء دعوته وشهادته ، أعلمنا رب العالمين بذلك في سورة يس (قيل ادخل الجنة قال يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين) الايتان (26 - 27) أي تمنى أن يؤمن قومه وينالوا ما ناله هو من خير رغم قتلهم له . (131 / 4) إن ذهب ديته : إن سامح بها قاتله . والمقصود أن للمقتول أن يعفو عن ثلث الدية لا أكثر . (*)

/ 518