مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








(6) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الاعلى عن معمر عن الزهري أنه سئل عن أجراء استؤجروا يهدمون حائطا فخر عليهم ، فمات بعضهم أنه يغرم بعضهم لبعض الدية على من بقي . (7) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا موسى بن علي عن أبيه قال : جاء أعمى ينشد الناس في زمان عمر يقول : يا أيها الناس لقيت منكرا * هل يعقل الاعمى الصحيح المبصرا خرا معا كلاهما تكسرا قال وكيع : كانوا يرون أن رجلا صحيحا كان يقود أعمى فوقعا في بئر ، فوقع عليه ، فإما قلله وإما جرحه ، فضمن الاعمى . (181) الرجل يجد مع امرأته رجلا فيقتله (1) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبدة عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب أن رجلا من أهل الشام يقال له ابن خيبري - وجد مع امرأته رجلا فقتله - أو قتلهما - فرفع إلى معاوية فأشكل عليه القضاء في ذلك ، فكتب إلى أبي موسى أن سل عليا في ذلك ، فسأل أبو موسى عليا فقال : إن هذا لشئ ما هو بأرضنا ، عزمت عليك لتخبرني ، فأخبره فقال علي : أنا أبو الحسن ! إن لم يجئ بأربعة شهداء فليدفعوه برمته . (2) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أسباط عن الشيباني عن سلمة قال : رفع إلى مصعب رجل وجد مع امرأته رجلا فقتله ، فأبطل دمه . (3) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن أبي عاصم عن الشعبي قال : كان رجلان أخوان من الانصار يقال لاحدهما أشعث ، فغزا في جيش من جيوش المسلمين ، قال : فقالت امرأة أخيه لاخيه : هل لك في امرأة أخيك معها رجل يحدثها ، فصعد فأشرف عليه وهو معها على فراشها ، وهي تنتف له دجاجة ، وهو يقول :













(180 / 6) أي تقسم ديات الموتى على عدد العاملين جميعا بما فيهم الموتى ويدفع كل واحد حصته ويقسم ما اجتمع عند ذلك على الموتى بالتساوي . خر عليهم : سقط فوقهم . (180 / 7) وقع عليه : أي وقع الاعمى على الصحيح . (181 / 1) لان النص في كتاب الله وجوب الشهود الاربعة . - يدفعوه برمته : يقتل بهما . (181 / 3) قالت امرأة أخيه لاخيه أي قالت لزوجها . سحق وبعد أي قد استحق ما ناله . (*)














/ 518