مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

فلما ولدت أتته بالصبي في خرقة ، قالت : هذا وقد ولدته ، قال : (إذهبي فأرضيعه ، حتى تفطميه) فلما فطمته أتته بالصبي وفي يده كسرة خبز فقالت : هذا يا نبي الله قد فطمته ، وقد أكل الطعام ، فدفع الصبي إلى رجل من المسلمين ، ثم أمر بها فحفر لها إلى صدرها ، وأمر الناس فرجموا ، فأقبل خالد بن الوليد بحجر فرمى رأسها ، فانتضخ الدم على وجه خالد بن الوليد ، فسمع نبي الله سبه إياها ، فقال : (مهلا يا خالد بن الوليد ، فوالذي نفسي بيده ! لقد تابت توبة لو تابها صاحب مكس لغفر له) ، ثم أمر بها فصلى عليها ودفنت . (3) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عفان بن مسلم قال حدثنا أبان العطار قال حدثني يحيى بن أبي كثير عن أبي قلابة عن أبي المهلب عن عمران بن حصين أن امرأة من جهينة أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت : إني أصبت حدا فأقمه علي ، وهي حامل ، فأمر بها أن يحسن إليها حتى تضع ، فلما أن وضعت جئ بها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمر بها فسلت عنها ثيابها ، ثم رجمها وصلى عليها ، فقال عمر : يا نبي الله ! أتصلي عليها وقد زنت ؟ وقد زنت ؟ فقال : (لقد تابت توبة لو قسمت بين سبعين من أهل المدينة لو سعتهم ، وهل وجدت أفضل من أن جادت بنفسها) . (4) حدثنا أبو بكر قال حدثنا علي بن مسهر عن الاجلح عن الشعبي قال : أتي علي بشراحة ، امرأة من همذان ، وهي حبلى من زنا ، فأمر بها علي فحبست في السجن ، فلما وضعت ما في بطنها أخرجها يوم الخميس فضربها مائة سوط ورجمها يوم الجمعة . (5) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو معاوية عن الاعمش عن أبي سفيان عن أشياخه أن امرأة غاب عنها زوجها ، ثم جاء وهي حامل فرفعها إلى عمر ، فأمر برجمها فقال معاذ : إن يكن لك عليها سبيل فلا سبيل لك على ما في بطنها ، فقال عمر : احبسوها حتى تضع ، فوضعت غلاما له ثنيتان ، فلما رآه أبوه قال : ابني ، فبلغ ذلك عمر فقال : عجزت النساء أن يلدن مثل معاذ ، لولا معاذ هلك عمر . (6) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو خالد الاحمر عن حجاج عن القاسم عن أبيه عن علي مثله .

- في يده كسرة خبز : كناية عن كونه لم يعد بحاجة للرضاعة . - سلب عنها ثيابها : شدت إليها ثيابها كي لا تتكشف . (124 / 5) هلك عمر : أي أنه كان سقيم الحد على متهمة ظلما وهي بريئة فيحمل إثم دمها . (*)

/ 518