مصنف جلد 6

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مصنف - جلد 6

ابن أبی شیبة الکوفی؛ التحقیقک سعید محمد اللحام

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (الحياء من الايمان ، والايمان في الجنة ، والبذاء من الجفاء ، والجفاء في النار) . (8) حدثنا أبو بكر قال حدثنا شبابة قال حدثنا شعبة عن قتادة عن مولى لانس يقال له عبد الله قال : سمعت أبا سعيد الخدري يقول : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أشد حياء من العذراء في خدرها ، وكان إذا كره شيئا عرفناه في وجهه . (9) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن إسماعيل عن قيس قال : دخل عيينة على النبي صلى الله عليه وسلم ولم يستأذن ، فقالت عائشة : يا رسول الله ! من هذا ؟ قال : (هذا أحمق مطاع في قومه) ، قال : ثم أتي بشراب فاستتر ثم شرب فقال : يا رسول الله ! ما هذا ؟ قال : (هذا الحياء خلة فيهم أعطوها وضيعتموها) . (10) حدثنا أبو بكر قال حدثنا شريك عن منصور عن ربعي عن أبي مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (آخر ما أدرك الناس من كلام النبوة : إذا لم تستح فافعل ما شئت) . (11) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عيسى بن يونس عن الاحوص بن حكيم عن أبي عون عن سعيد بن المسيب قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (قلة الحياء كفر) . (12) حدثنا أبو بكر قال حدثنا أبو أسامة عن جرير عن يعلى بن حكيم قال : أكثر ظني أنه عن سعيد بن جبير قال : قال ابن عمر : (إن الحياء والايمان قرنا جميعا ، فإذا رفع أحدهما رفع الاخر) . (13) حدثنا أبو بكر قال حدثنا محمد بن فضيل عن حصين عن بكر قال : (الحياء من الايمان ، والايمان في الجنة ، والبذاء من الجفاء ، والجفاء في النار) . (14) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن شريك عن سالم عن سعيد بن جبير (وسيدا) ، قال : الحليم . (15) حدثنا أبو بكر قال حدثنا زيد بن الحباب قال : أخبرني مالك بن أنس قال : أخبرني سلمة بن صفوان عن يزيد بن طلحة بن ركانة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إن

(3 / 8) خدر العذراء : بيتها أو دارها التي لا تغادرها فلا تلقى الناس لتكتسب الجرأة للوقوف أمامهم والتحدث معهم فلذا تكون شديدة الحياء . (14 3) (وسيدا) من الآية (39) . سورة آل عمران . (*)

/ 518