أذکار النوویة نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أذکار النوویة - نسخه متنی

یحیی بن شرف النووی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








[ فصل ] : ويستحب الدعاء عقب الختمة استحبابا متأكدا شديدا لما قدمناه . وروينا في مسند الدارمي ، وعن حميد الأعرج رحمه الله قال : من قرأ القرآن ثم دعا أمن على دعائه أربعة آلاف ملك (1) . وينبغي أن يلح في الدعاء ، وأن يدعو بالأمور المهمة والكلمات الجامعة ، وأن يكون معظم ذلك أو كله في أمور الآخرة وأمور المسلمين ، وصلاح سلطانهم وسائر ولاة أمورهم ، وفي توفيقهم للطاعات ، وعصمتهم من المخالفات ، وتعاونهم على البر والتقوى ، وقيامهم بالحق واجتماعهم عليه ، وظهورهم على أعداء الدين وسائر المخالفين ، وقد أشرت إلى أحرف من ذلك في كتاب " آداب القرآن " ، وذكرت فيه دعوات وجيزة من أراد نقلها منه ، وإذا فرغ من الختمة ، فالمستحب أن يشرع في أخرى متصلا بالختم ، فقد استحبه السلف . 311 - واحتجوا فيه بحديث أنس رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " خير الأعمال الحل والرحلة " ، قيل : وما هما ؟ قال : " افتتاح القرآن وختمه " (3) . [ فصل ] فيمن نام عن حزبه ووظيفته المعتادة . روينا في " صحيح مسلم " : عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من نام عن حزبه من الليل أو عن شئ منه ، فقرأه ما بين صلاة الفجر وصلاة الظهر كتب له كأنما قرأه من الليل " . 313 - [ فصل ] في الأمر بتعهد القرآن والتحذير من تعريضه للنسيان : روينا في " صحيحي البخاري ومسلم " عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " تعاهدوا هذا القرآن (3) ، فوالذي نفس محمد بيده لهو أشد تفلتا من الإبل في عقلها " (4) .













(1) قال الحافظ بعد تخريجه من طريق الدارمي : أثر مقطوع ، وسنده ضعيف ، ويغني عنه أثر مجاهد ، وعبدة السابق في الفصل الذي قبله . (2) لم يعزه المصنف إلى مخرجه الترمذي رقم (2949) في أبواب القراءات ، والبيهقي في " شعب ايمان " من حديث ابن عباس بمعناه ومداره على صالح المري ، وهو ضعيف ، قال الترمذي : هذا حديث غريب . وقال الحافظ : حديث أنس المذكور أخرجه ابن أبي داود بسند فيه من كذب ، وعجيب للشيخ - يعني النووي - كيف اقتصر على هذا ، ونسب للسلف الاحتجاج به ، ولم يذكر حديث ابن عباس ، وهو المعروف في الباب ، وقد أخرجه بعض الستة ، وصححه بعض الحفاظ . (3) أي : واظبوا على تلاوته وداموا على تكرلر دراسته كيلا ينسى . (4) عقلها : بضم العين المهملة والقاف ، ويجوز إسكان القاف كنظانره ، وهو جمع عقال ككتاب وكتب ، والعقال : الحبل الذي يعقل به البعير حتى لا يبد ولا يشرد ، شبه القرآن في حفظه بدوام تكرار ببعير أحكم = (*)













>













/ 380