أذکار النوویة نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أذکار النوویة - نسخه متنی

یحیی بن شرف النووی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








426 - وروى ابن أبي داود عن مجالد عن الشعبي قال : كانت الأنصار إذا حضروا الميت قرؤوا عند سورة البقرة . مجالد ضعيف . (باب ما يقول من مات له ميت) 427 - روينا في " صحيح مسلم " عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " ما من عبد تصيبه مصيبة فيقول : إنا لله وإنا إليه راجعون ، اللهم أجرني في مصيبتي ، وأخلف لي خيرا منها ، إلا أجره الله تعالى في مصيبته وأخلف له خيرا منها " ، قالت : فلما توفي أبو سلمة ، قلت كما أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأخلف الله تعالى لي خيرا منه : رسول الله صلى الله عليه وسلم . 428 - وروينا في سنن أبي داود ، عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا أصاب أحدكم مصيبة فليقل : إنا لله وإنا إليه راجعون ، اللهم عندك أحتسب مصيبتي فأجرني فيها ، وأبدلني بها خيرا منها " . 429 - وروينا في كتاب الترمذي وغيره ، عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إذا مات ولد العبد قال الله تعالى لملائكته : قبضتم ولد عبدي ؟ فيقولون نعم ، فيقول : قبضتم ثمرة فؤاده ؟ فيقولون : نعم ، فيقول : فماذا قال عبدي ؟ فيقولون : حمدك واسترجع ، فيقول الله تعالى : ابنوا لعبدي بيتا في الجنة وسموه بيت الحمد " قال الترمذي : حديث حسن . 430 - وفي معنى هذا ، ما رويناه في " صحيح البخاري " عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " يقول الله تعالى : ما لعبدي المؤمن عندي جزاء إذا قبضت صفيه من أهل الدنيا ثم احتسبه إلا الجنة " . (باب ما يقوله من بلغه موت صاحبه) 431 - روينا في كتاب ابن السني ، عن ابن عباس رضي الله عنهما ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " الموت فزع ، فإذا بلغ أحدكم وفاة أخيه فليقل : إنا لله وإنا إليه راجعون ،













= الجمهور ، والمشيخة الذين نقل عنهم لم يسموا ، لكنهم ما بين صحابي وتابعين كبير ، ومثله لا يقال بالرأى ، فله حكم الرفع . قال : وأخرج ابن أبي شيبة من طريق أبي الشعثاء جابر بن زيد ، وهو من ثقات التابعين ، أنه يقرأ عند الميت سورة الرعد ، وسنده صحيح . (*)














/ 380