أذکار النوویة نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أذکار النوویة - نسخه متنی

یحیی بن شرف النووی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید








ويقول : ما قدمناه في الحديث الآخر : " حسبنا الله ونعم الوكيل " . ويقول : " لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ، ما شاء الله لا قوة إلا بالله ، اعتصمنا بالله ، استعنا بالله ، توكلنا على الله " . ويقول : " حصنتنا كلنا أجمعين بالحي القيوم الذي لا يموت أبدا ، ودفعت عنا السوء بلا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم " . ويقول : " يا قديم الإحسان ، يا من إحسانه فوق كل إحسان ، يا مالك الدنيا والآخرة ، يا حي يا قيوم ، يا ذا الجلال والإكرام ، يا من لا يعجزه شئ ولا يتعاظمه شئ ، انصرنا على أعدائنا هؤلاء وغيرهم ، وأظهرنا عليهم في عافية وسلامة عامة عاجلا " فكل هذه المذكورات جاء فيها حث أكيد ، وهي مجربة . (باب النهي عن رفع الصوت عند القتال لغير حاجة) 594 - روينا في سنن أبي داود عن قيس بن عباد التابعي رحمه الله - وهو بضم العين وتخفيف الباء - قال : كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يكرهون الصوت عند القتال (1) . (باب قول الرجل في حال القتال : أنا فلان لإرعاب عدوه) 595 - روينا في " صحيحي البخاري ومسلم " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوم حنين : " أنا النبي لا كذب ، أنا ابن عبد المطلب " . 596 - وروينا في " صحيحيهما " عن سلمة بن الأكوع : أن عليا رضي الله عنهما لما بارز مرحبا (2) الخيبري ، قال علي رضي الله عنه : - أنا الذي سمتني أمي حيدره (3) .













(1) قال ابن علان في " شرح الأذكار " : قال الحافظ : هكذا أخرجه أبو داود ، ثم أردفه بحديث أبي موسى الأشعري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يكره رفع الصوت عند القتال ، وهذا حديث حسن . (2) قال المصنف في " التهذيب " : مرحب اليهودي بفتح الميم الحاء ، قتل كافرا يوم خيبر ، . اه‍ . وقصة مبارزته معه عن سلمة قال : خرجنا إلى خيبر وكان عمي : يعني عامرا يرتجز ، فساق القصة إلى أن قال : فأرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى علي وقال : لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله ، ويحبه الله ورسوله ، فجئت به أقوده وهو أرمة ، حتى أتيت به رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فبسق في عينيه فبرأ ثم أعطاه الراية ، وخرج مرحب فقال : قد علمت خيبر أني مرحب * شاكي السلام بطل مجرب إذا الحروب أقبلت تلهب فقال علي رضي الله عنه : أنا الذي سمتني أمي حيدره * كليث غابات كريه المنظره أو فيهم بالصاع كيل السندره فضربه ففلق رأس مرحب فقتله ، وكان الفتح . (3) حيدره : اسم للأسد . (*)














0.00mm; text-align: left; line-height: 4.166667mm; color: Black; background-color: White; ">








/ 380