أذکار النوویة نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أذکار النوویة - نسخه متنی

یحیی بن شرف النووی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

قلت : مئنة ، بميم مفتوحة ثم همزة مكسورة ثم نون مشددة : أي علامة دالة على فقهه . وروينا عن ابن شهاب الزهري رحمه الله قال : إذا طال المجلس كان للشيطان فيه نصيب . (باب فضل الدلالة على الخير والحث عليها) قال الله تعالى : (وتعاونوا على البر والتقوى) [ المائدة : 2 ] . 947 - وروينا في " صحيح مسلم " عن أبي هريرة أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قال : " من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه ، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا ، ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه ، لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا " . 948 - وروينا في " صحيح مسلم " أيضا عن أبي مسعود الأنصاري البدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) : " من دل على خير فله مثل أجر فاعله " . 949 - وروينا في " صحيحي البخاري ومسلم " عن سهل بن سعد رضي الله عنه أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قال لعلي رضي الله عنه : " فوالله لان يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من حمر النعم " (1) . 950 - وروينا في " الصحيح " (2) قوله (صلى الله عليه وسلم) : " والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه " والأحاديث في هذا الباب كثيرة في الصحيح مشهورة . (باب حث من سئل علما لا يعلمه ويعلم أن غيره يعرفه على أن يدل عليه) فيه الأحاديث الصحيحة المتقدمة في الباب قبله . 951 - وفيه حديث " الدين النصيحة " وهذا من النصيحة . 952 - روينا في " صحيح مسلم " عن شريح بن هانئ قال : " أتيت عائشة رضي الله

= تكون طويلة بالنسبة إلى الخطبة ، لا تطويلا يشق على المؤمنين ، وهي حينئذ قصد : أي معتدلة ، والخطبة قصد بالنسبة إلى وضعها . (1) يعني الابل ، وذلك لان خيرها حمرها ، وهي أحسن أموال العرب ، ويضربون بها المثل في نفاسة الشئ ، وليس عندهم شئ أعظم منها . (2) هو جزء من حديث طويل رواه مسلم في " صحيحه " عن أبي هريرة رضي الله عنه . (*)

/ 380