قراءة فی رسالة التنزیه للسید محسن نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

قراءة فی رسالة التنزیه للسید محسن - نسخه متنی

محمد الحسون

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

159



تدخل الملائكة بيتاً فيه خمر أو دفّ أو
طنبور أو نرد، ولا يُستجاب دعاؤهم، وتُرفع
عنه البركة"(1) .


الرابعة:


ذكر السيّد الأمين في العبارتين
السابقتين ثلاثة مصاديق لآلات اللهو
والطرب وهي: الطَبْل، والبوق، والصَّنْج.
والسؤال الذي يرد هنا: هل أنّ هذه الآلات
الثلاث التي تُستعمل في المواكب
الحسينيّة يُطلق عليها أنّها آلات لهو
وطرب، حتّى يكون استعمالها محرّماً أم لا؟
فنقول:


الطَبْلُ:


اسمُ جنس يشمل الطبول المحرّمة وغيرها،
إذ ليس كافّة الطبول محرّمة في الشريعة،
والمحرّم منها ما يستعمله المخنّثون وأهل
اللهو والطرب، وهو الذي يُسمّى في اللغة
"كُوبة".


قال الجوهري: "الكوبة: الطبل الصغير
المُخَصَّرُ"(2) .


وقال الفيّومي: "الكوبة: الطبل الصغير
المُخَصَّرُ، معرّب"(3) .


وقال الفيروز آبادي: "الكوبة: الطبل
الصغير المُخَصَّرُ"(4) .


وقال العلاّمة الحلّي (ت 726هـ) في "تذكرة
الفقهاء" في كتاب الوصايا في باب مسائل
الوصيّة بالأعيان:


"مسألة: لفظ الطبل يُستعمل في طبل الحرب
الذي يضرب به للتهويل، وعلى طبل




1 ـ انظر وسائل الشيعة 17: 315/13.


2 ـ الصحاح 1:215 "كوب".


3 ـ المصباح المنير: 543 "كوب".


4 ـ القاموس المحيط 1:131 "كوب".



/ 243