قراءة فی رسالة التنزیه للسید محسن نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

قراءة فی رسالة التنزیه للسید محسن - نسخه متنی

محمد الحسون

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

31


[IMAGE: 0x01 graphic]


إلى أن تجاسر على المرجع الدينيّ الكبير
السيّد أبي الحسن الأصفهاني; لأنّه أيّد
السيّد الأمين.


"فشَّ عليه غارة واسعة عنيفة بكلّ معنى
العنف، ولم يترك لوناً من ألوان الرزاية
بالكناية والتصريح إلاّ وصبغ به السيّد
أبا الحسن من فوق المنابر التي كان
يرقاها، فكان يتصرّف من فوقها بعقول
المستمعين تصرّف المالك، ويميل بها أنّى
شاء، بما كان يملك من مقدرة وموهبة وجرأة
رفعته إلى أعلى الدرجات في سماء الخطابة
والبلاغة"(1) .


فأصدر السيّد أبو الحسن الأصفهاني فتوى
حرّم بها الاستماع لقراءة السيّد صالح
الحلّي، فأرّخ ذلك الشاعر الشيخ علي بازي
قائلا:


أبو حسن أفتى بتفسيقِ (صالح)


قراءته أرّختها (غير صالحة)(2)


وقال أيضاً يهجوه:


مُذ تردّى الشقيّ بالغَي جهلا


وإمام الزمانِ طُراً جفاه


قلتُ: يا مَن قد أرخوا (أحقيق


قد رمى الله صالحاً بشقاه)(3)


ويقال: إنّ السيّد رضا الهندي كان من
المعارضين للسيّد الأمين، وقد قال فيه:


ذريّة الزهراء إن عددتَ


يوماً ليطرى الناس فيها الثنا


فلا تَعدوا (محسناً) منهم


لأنّها قد أسقطت محسنا


وقيل: إنّ هذين البيتين في السيّد محسن
أبو طبيخ(4) .


ووقف الشاعر الشيخ مهدي الحجّار (ت 1358هـ)
موقف المؤيّد للسيّد محسن




1 ـ هكذا عرفتهم 1:108.


2 ـ شعراء الغري 6:369، هكذا عرفتهم 1:111.


3 ـ شعراء الغري 6:369.


4 ـ هكذا عرفتهم 1:31.


[IMAGE: 0x01 graphic]


/ 243