منتهی الاصول نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

منتهی الاصول - نسخه متنی

حسن بجنوردی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

(و بعبارة أخرى)الإطلاق البدلي في ناحية المطلق كان مقتضيا لتطبيق صرف‏الوجود من الطبيعة على أي
فرد أراد و مقترنة بأية خصوصية كانت.و هذا هوالمراد من التخيير العقلي في مقام الامتثال،و لكن هذا
التخيير العقلي بالنسبة إلى‏الأفراد حيث لا مانع عن التطبيق و معلق على عدم مجي‏ء قرينة على
الخلاف و عدم بيان‏على المراد و النهي التحريمي النفسيّ كاف في البيانية و قرينة على عدم إمكان
التطبيق‏بالنسبة إلى ذلك الفرد.و قد يكون من قبيل النهي عن العبادة،كقوله:(صل‏و لا تصل في الحمام
أو صم و لا تصم يوم العيد)بناء على أن يكون الإطلاق في المثال‏الأخير إطلاقا بدليا.

و المناط في كونه
نهيا عن العبادة أن يكون المطلق عبادة بالمعنى‏الأخص،و المقيد المنهي عنه أخص مطلقا من المطلق
الأعم منه مطلقا(و بعبارة أخرى)يكون بين متعلق الأمر و النهي عموم و خصوص مطلق،و أما لو كان بينهما
عموم‏و خصوص من وجه فان كانت هذه النسبة بين ما هو متعلق الأمر و متعلق النهي كقوله‏صل و لا
تغصب،فيكون من باب الاجتماع.

و قد تقدم الكلام فيه تفصيلا فلا نعيد.هذا ما ذكره شيخنا الأستاذ(قده)و
لكن يمكن أن يقال بأنه لو قلنا بأن‏التركيب في مورد الاجتماع اتحادي فيكون من قبيل النهي عن
العبادة،و يكون‏من القسم الثاني المتقدم مثل صل و لا تصل في الحمام،و ليس قسما ثالثا،و إن قلنابأن
التركيب انضمامي كما تقدم فخارج عن الإطلاق و التقييد المصطلح،لأن ما هوالمصطلح من الإطلاق و
التقييد هو أن يكون الأمر و النهي واردين على طبيعة واحدةغاية الأمر في أحدهما تكون الطبيعة مطلقة و
في الآخر تكون مقيدة لا أن الأمر يكون‏واردا على طبيعة و النهي على طبيعة أخرى كما في باب
الاجتماع،بناء على أن‏يكون التركيب انضماميا،و قد يكون من باب التعارض،فيجب أن يعمل فيه
عمل‏الدليلين المتعارضين و يرجع إلى قواعد باب التعارض،و ذلك فيما إذا كانت نسبة العموم‏من وجه
بين متعلقي المتعلقين للأمر و النهي،كقوله أكرم عالما و لا تكرم الفاسق.

/ 1128