تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

طبخ حتى يذهب ثلثاه و بقي منه ثلث واحد .

لا دلالة له نجاسته بوجه لان خيره شربه فإذا غلى يصح أن يقال انه لا خير فيه حتى يذهب ثلثاه لحرمة شربه قبل ذهابهما ، و ذلك لوضوح ان الخير فيه لا يحتمل ان يكون هو استعماله في رفع الحدث أو الخبث - و لو قلنا بطهارته - لانه ليس بماء فنفى الخير عنه نفى للاثر المرغوب منه و هو الشرب و قد عرفت صحته .

و من المضحك الغريب الاستدلال على نجاسة العصير بعد غليانه بما ورد في جملة من الاخبار ( 1 ) من منازعة آدم و حوا و نوح عليهم السلام مع الشيطان لعنه الله تعالى في عنب غرسه آدم و ما غرسه نوح - ع - و ان الثلثين له و الثلث لآدم أو نوح فالسنة جرت على ذلك أو بما ورد ( 2 ) من ان الخمر يصنع من عدة امور منها العصير من الكرم .

و ذلك لانها أجنبية عن الدلالة على نجاسة العصير رأسا ، و عليه فالمهم في الاستدلال على نجاسته موثقة معاوية بن عمار المروية عن الكافي و التهذيب قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الرجل من أهل المعرفة بالحق " يعني به الشيعة " يأتيني بالبختج ، و يقول : قد طبخ على الثلث ، و أنا أعرف أنه يشربه على النصف أ فأشربه بقوله و هو يشربه على النصف ؟ فقال : خمر لا تشربه .

قلت فرجل من أهل المعرفة يشربه على الثلث ، و لا يستحله على النصف يخبرنا أن عنده بختجا قد ذهب ثلثاه و بقي ثلثه يشرب منه ؟ قال : نعم ( 3 ) حيث دلتنا هذه الموثقة على عدم الاعتناء بقول ذي اليد و اخباره عن ذهاب ثلثي العصير و أن المناط في سماع قوله اعتقاده و عمله فان كان معتقدا بجواز شربه على النصف و كان عمله ايضا شربه عليه فلا يعتد باخباره و أما إذا اعتقد جوازه على الثلث و كان عمله

1 - راجع ب 2 من أبواب الاشربة المحرمة من الوسائل .

2 - راجع به 1 من أبواب الاشربة المحرمة من الوسائل .

3 - المروية في ب 7 من أبواب الاشربة المحرمة من الوسائل .

/ 533