حكم الدم المتخلف في الصيد - تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

حكم الدم المتخلف في الصيد

حكم الجنين الذي يخرج من بطن المذبوح .

[ ( مسألة 5 ) الجنين الذي يخرج من بطن المذبوح و يكون ذكاته بذكاة أمه تمام دمه طاهر ( 1 ) و لكنه لا يخلو عن إشكال .

( مسألة 6 ) الصيد الذي ذكاته بآلة الصيد في طهارة ما تخلف فيه بعد خروج روحه إشكال ( 2 ) و ان كان لا يخلو عن وجه .

و أما ما خرج منه فلا اشكال في نجاسته ( 3 ) .

] المسفوح بالتقريب المتقدم و لا نعيد .

( 1 ) تبع الماتن " قده " في حكمه هذا ثم الاستشكال فيه صاحب الجواهر " قده " فانه ايضا - بعد ان نفى البعد من إلحاق ما حكم الشارع بتذكيته بذكاة امه و الحكم بطهارة تمام دمه - استكشل فيه .

و الاشكال في محله لان مدرك طهارة الدم المتخلف منحصر في السيرة كما عرفت ، و المتيقن من موارد قيامها إنما هو طهارة الدم المتخلف في الحيوان بعد ذبحه و خروج المقدار المتعارف من دمه .

و أما تمام دم الجنين بعد ذبح امه فقيام السيرة على طهارته معلوم فلا مناص من الحكم بنجاسته بمقتضى عموم ما دل على نجاسة الدم ، أللهم إلا أن يذبح ثانيا .

نعم بناء على عدم تمامية العموم المذكور يمكن الحكم بطهارة تمام دم الجنين بقاعدة الطهارة إلا انه فرض امر واقع لتمامية العموم .

( 2 ) لا اشكال في طهارة الدم المتخلف فيما صاده الكلب المعلم أو صيد بآلة الصيد لعين ما قدمناه في طهارة الدم المتخلف في الذبيحة من قيام السيرة القطعية على طهارته فان المتشرعة يعاملون مع الدم المتخلف في كل من الصيد و الذبيحة معاملة الطهارة ، و لا يجتنبون عنه ، و لم يسمع إلى الآن أحد ذبح ما صاده من الحيوانات ذبحا شرعيا ليخرج منه المقدار المتعارف من الدم و لم يردع الشارع عن عملهم هذا و بذلك نخرج عن عموم ما دل على نجاسة الدم مطلقا .

( 3 ) لعموم ما دل على نجاسة الدم ، و لانه من الدم المسفوح كما مر .

/ 533