اذا كان موضع من المسجد نجسا لا يجوز تنجيسه ثانيا وصور ذلك - تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

اذا كان موضع من المسجد نجسا لا يجوز تنجيسه ثانيا وصور ذلك

[ ( مسألة 6 ) إذا كان موضع من المسجد نجسا ، لا يجوز تنجيسه ثانيا ( 1 ) بما يوجب تلويثه ، بل و كذا إذا كانت الثانية أشد و أغلظ من الاولى ، و إلا ففي تحريمه تأمل ، بل منع ، إذا لم يستلزم تنجيس ما يجاوره من الموضع الطاهر ، لكنه أحوط .

] ( 1 ) للمسألة صور : " الاولى " : أن يكون تنجيس الموضع المتنجس من المسجد سببا لسراية النجاسة إلى الموضع المتنجس منه و موجبا لاتساعها .

و لا ينبغي الاشكال حينئذ في حرمته لانه تنجيس للمسجد في المقدار الزائد ابتداء و هو حرام .

" الثانية " : ما إذا لم يوجب اتساع النجاسة إلا أن النجاسة الثانية كانت أشد من النجاسة السابقة في المسجد كما إذا كان متنجسا بالدم - و هو يزول بالغسل مرة واحدة - ثم نجسة بالبول مع البناء على أنه لا يزول الا بالغسل مرتين و هذا أيضا محرم لاشتماله على ما هو الملاك في الحكم بحرمة تنجيس المسجد ابتداء فكما انه مبغوض عند الشارع كذلك الثاني لان الشارع يبغض تشديد النجاسة فيه فهو إيجاد لمبغوضه في المسجد من الابتداء .

و " الثالثة " : ما إذا لم يكن التنجيس مستلزما لاتساع النجاسة و لا أن الثانية كانت أشد من السابقة الا أنه أوجب تلويث المسجد تلويثا ظاهريا مضافا إلى نجاسته الواقعية كما إذا أراد تنجيس الموضع المتنجس من المسجد بالبول - مثلا - بتلويثه بالعذرة الرطبة و هذا أيضا كالصورتين المتقدمتين محكوم بحرمته لمنافاته احترام المسجد و تعظيم حرمات الله فهو هتك محرم " الرابعة " : ما إذا كان تنجيس الموضع المتنجس موجب لاتساع النجاسة و لا لتشديدها و لا كان موجبا للتلويث الظاهري و الصحيح عدم الحرمة في هذه الصورة لعدم كونه تنجيسا للمسجد حقيقة فان المتنجس لا يتنجس ثانيا كما

/ 533