تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

أبي عبد الله عليه السلام في الرجل يصلي فابصر في ثوبه دما ، قال : يتم ( 1 ) و لا يحتاج تقريب الاستدلال بها إلى مزيد بيان .

و الصحيح عدم دلالتها على صحة الصلاة في مفروض الكلام و ذلك فان الرواية إطلاقا من نواح ثلاث : " الاولى " : من جهة أمره عليه السلام بإتمام الصلاة حيث انه مطلق يشمل صورة التمكن من إزالة الدم بغسله أو إلقاء ثوبه أو تبديله .

و صورة العجز عن ذلك كما انه على الصورة الاولى يشمل ما إذا أزاله و ما إذا لم يزله .

" الثانية " : إطلاقها من جهة كون الدم بمقدار يعفى عنه في الصلاة و ما إذا لم يكن .

و كونه مما يعفى عنه في نفسه و ما إذا لم يكن كما إذا كان من الدماء الثلاثة أو من دم المأكول " الثالثة " : إطلاقها من جهة وقوع الدم المرئي في ثوب المصلي قبل الصلاة و ما إذا وقع فيه في أثنائها .

أما اطلاقها من الناحية الاولى فهو مقطوع الخلاف و لا مناص من تقييده للاجماع القطعي و غيره من الادلة القائمة على بطلان الصلاة في النجس عن علم و عمد فكيف يمكن الحكم بصحة صلاته مع العلم بنجاسة ثوبه و عدم ازالته مع التمكن منها .

و أما إطلاقها من الناحية الثانية فهو أيضا كسابقه قابل التقييد ، حيث يمكن أن نحمله على خصوص ما يعفى عنه في الصلاة - كما حكى عن الشيح - و مع تقييد الرواية على ذلك لا نضائق عن إبقائها على اطلاقها من الناحية الاولى إذ لا مانع من الحكم بصحة الصلاة و إتمامها مع الدم المعفو عنه في الثوب أو البدن إلا أن الرواية على ذلك قابلة للاستدلال بها على مذهب المشهور كما لعله واضح و أما اطلاقها من الناحية الثالثة فهو كإطلاقها من الناحيتين السابقتين يقبل التقييد بما إذا حدث الدم المشاهد في أثناء الصلاة و ذلك بقرينة ما تقدم من الاخبار الواردة في بطلان الصلاة الواقعة في النجس السابق عليها .

و على الجملة ان الرواية


1 - المروية في ب 20 و 44 من أبواب النجاسات من الوسائل .

/ 533