تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

بالطهارة من الحدث فالطهارة من الخبث مما لا تعاد منه الصلاة .

إلا أن النوبة لا تصل إلى التمسك بلا تعاد لوجود النصوص المتضافرة الواردة في أن ناسي النجاسة يعيد صلاته عقوبة لنسيانه و تساهله في غسلها ، و إليك بعضها : " منها " : حسنة محمد بن مسلم المتقدمة ( 1 ) حيث ورد فيها " و إذا كنت قد رأيته و هو أكثر من مقدار الدرهم فضيعت غسله و صليت فيه صلاة كثيرة فأعد ما صليت فيه .

" و " منها " : مصححة الجعفي عن أبي جعفر عليه السلام قال : في الدم يكون في الثوب إن كان أقل من قدر الدرهم فلا يعيد الصلاة .

و إن كان أكثر من قدر الدرهم و كان رآه فلم يغسل حتى صلى فليعد صلاته ، و إن لم يكن رآه حتى صلى فلا يعيد الصلاة ( 2 ) و " منها " : موثقة سماعة قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الرجل يرى في ثوبه الدم فينسى أن يغسله حتى يصلي قال : يعيد صلاته كي يهتم بالشيء إذا كان في ثوبه ، عقوبة لنسيانه ، قلت : فكيف يصنع من لم يعلم ؟ أ يعيد حين يرفعه ؟ قال : لا و لكن يستأنف ( 3 ) و " منها " : صحيحة زرارة المتقدمة قال فيها " قلت له : أصاب ثوبي دم رعاف أو غيره أو شيء من مني فعلمت أثره إلى أن أصيب له الماء فاصبت و حضرت الصلاة و نسيت أن بثوبي شيئا و صليت ، ثم إني ذكرت بعد ذلك قال : تعيد الصلاة و تغسله ( 4 ) و " منها " : صحيحة عبد الله بن أبي يعفور ( في حديث ) قال : قلت لابي عبد الله عليه السلام الرجل يكون في ثوبه نقط الدم لا يعلم به .

ثم يعلم فينسى أن يغسله فيصلي ، ثم يذكر بعد ما صلى أ يعيد صلاته ؟ قال : يغسله و لا يعيد صلاته إلا أن يكون مقدار الدرهم مجتمعا

1 - في ص 362 - 363

2 - المروية في ب 20 من أبواب النجاسات من الوسائل .

3 - ( 4 ) المرويتان في ب 42 من أبواب النجاسات من الوسائل .

/ 533