تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

لا يؤكل لحمه و من النجاسات الذاتية لا لاجل كونه ميتة فتعليل عدم جواز الصلاة في أجزاء نجس العين بانه ميته تعليل عليل فلا مناص من مراجعة الاخبار لنرى انها تدل على العفو عما لا تتم فيه الصلاة و لو كان من أجزاء نجس العين أو لا تدل ؟ و قد مر أن عمدة الاخبار الواردة في المسألة موثقة زارة و هي انما دلت على العفو عن النجاسة العرضية لقوله عليه السلام : " فلا بأس بأن تكون عليه الشيء " و لا دلالة لها على العفو عن النجاسة الذاتية فيما لا تتم فيه الصلاة فعموم مانعية النجس في الصلاة محكم و هو يقضي ببطلان الصلاة في أجزاء نجس العين و لو كان مما لا يتم فيه الصلاة هذا .

على أن الكلب و الخنزير مما لا يؤكل لحمه و هو بنفسه جهة مستقلة في المانعية عن الصلاة عن ما نطقت به موثقة ابن بكير المتقدمة ( 1 ) و من هنا ظهر أن موثقة زرارة لو كانت شاملة لكل من النجاسة الذاتية و العرضية - كما كانت الرواية هكذا : كل ما كان لا تجوز فيه الصلاة وحده فلا بأس بأن يكون نجسا - أيضا لم يمكن الاعتماد عليها لمعارضتها بموثقة ابن بكير ، و حيث أن دلالة الثانية بالعموم لاشتمالها على إداة العموم في قوله : " في كل شيء منه " فلا محالة تتقدم على موثقة زرارة لان دلالتها بالاطلاق أو لو كانت دلالتها أيضا بالعموم - كما هو كذلك - لاشتمالها على قوله " كل ما كان " فلا محالة يتساقطان فيرجع إلى عموم ما دل على المنع عن الصلاة في النجس و لا تصل النوبة معها إلى البرائة بوجه .

" بقي شيء " و هو أن الموثقة كما أنها ناظرة إلى عموم مانعية النجس في الصلاة - حيث فرضت أن للصلاة مانعا و هو النجاسة و دلت على عدم البأس بها فيما لا تتم فيه الصلاة - فهل لها نظر إلى أدلة سائر الموانع أيضا ؟ كما لا يؤكل لحمه و الابريسم بأن تدل على أن الموانع المقررة للصلاة انما هي في ما لا تتم فيه .

الصحيح انه لا نظر

1 - المتقدمة في ص 441

/ 533