تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

شخصين محكومين بالنجاسة سواء أ كانا من أهل الكتاب أم من غيرهم نعم على تقدير القول بنجاستهم فاولادهم أيضا يكون داخلا في محل الكلام كأولاد سائر المحكومين بالنجاسة .

ثم ان البحث عن نجاسة ولد الكافر لا ينافي تسالمهم على ان حكم ولد الكافر حكمه من حيث جواز الاسر و الاسترقاق و ذلك لان هناك أمرين : " أحدهما " تبعية ولد الكافر لوالديه من حيث النجاسة و عدمها و هذا هو محل الكلام في المقام و " ثانيهما " : تبعية ولد الكافر له من حيث جواز الاسر و الاسترقاق و هذا هو الذي تسالم عليه الاصحاب و قد ثبتت بالسيرة القطعية في حروب المسلمين حيث انهم كما كانوا يأسرون البالغين و يسترقونهم من الكفار كذلك كانوا يأسرون أولادهم و أطفالهم فالتسالم على أحدهما لا ينافي النزاع في الآخر ثم ان ولد الكافر ينبغي ان يخرج عن محل الكلام فيما إذا كان عاقلا رشيدا معتقدا بغير مذهب الاسلام كالتهود و التنصر و نحوهما و ان كان بالغ شرعا لان نجاسته مسلمة و مما لا اشكال فيه و ذلك لانه حينئذ يهودي أو نصراني حقيقة و عدم تكليفه و كونه معاقب بشيء من أفعاله لا ينافي تهوده أو تنصره كيف و قد يكون البالغ مشيدا لاركان الكفر و الضلال مروجا لهما بتبليغه - كما ربما يشاهد في بعض الاطفال البالغين - فضلا عن أن يكون هو بنفسه كافرا و عليه فيتمحض محل الكلام فيما إذا كان ولد الكافر رضيعا أو بعد الفطام و قبل كونه مميزا بحيث كان تكلمه تبعا لوالديه متلقيا كل ما القي اليه على نهج تكلم الطيور المعلمة هذا .

و قد استدل على نجاسته بوجوه : " الاول " : انه - كابويه - كافر حقيقة بدعوى ان الكفر امر عدمي و هو عدم الاسلام في محل قابل له و المفروض ان الولد ليس بمسلم كما انه محل قابل للاسلام و قد مران مجرد عدم الاسلام في المحل القابل له عبارة عن الكفر و " فيه " : ان الكفر و ان كان أمرا عدميا إلا ان ظاهر الاخبار انه

/ 533