تنقیح فی شرح العروة الوثقی جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

تنقیح فی شرح العروة الوثقی - جلد 2

السید ابوالقاسم الخوئی؛ مقرر: علی التبریزی الغروی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

للقطع بعدم تحقق الاجماع على نجاسة الخمر بعد ذهاب مثل الصدوق و الاردبيلي و غيرهما من الاكابر إلى طهارتها ، كما ان الكتاب العزيز لا دلالة له على نجاستها ، حيث ان الرجس في قوله عز من قائل : إنما الخمر و الميسر و الانصاب و الازلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه ( 1 ) ليس بمعنى النجس بوجه ، لوضوح انه لا معنى لنجاسة بقية الامور المذكورة في الآية المباركة فان منها الميسر و هو من الافعال و لا يتصف الفعل بالنجاسة أبدا .

بل الرجس معناه القبيح المعبر عنه في الفارسية ب " بليد و زشت " و عليه فالمهم هو الاخبار و لقد ورد نجاسة الخمر في عدة كثيرة من الروايات : ففي جملة منها ورد الامر بغسل الثوب إذا أصابته خمر أو نبيذ ( 2 ) و في بعضها أمر بإراقة ما قطرت فيه قطرة من خمر ( 3 ) و فى ثالث : لا و الله و لا تقطر قطرة منه ( أي من المسكر ) في حب إلا اهريق ذلك الحب ( 4 ) و فى رابع ذلك مما ورد في الاخبار الكثيرة البالغة حد الاستفاضة .

بل يمكن دعوى القطع بصدور بعضها عن الائمة - ع - فلا مجال للمناقشة فيها بحسب السند كما ان دلالتها و ظهورها في نجاسة الخمر مما لا كلام فيه .

و في قبالها روايات كثيرة - فيها صحاح و موثقات - و قد دلت على طهارة الخمر بصراحتها و هي من حيث العدد أكثر من الاخبار الواردة في نجاستها و دعوى العلم بصدور جملة منها عن الائمة - ع - أيضا بعيدة ، كما انها من حيث الدلالة صريحة أو كالصريح

1 - المائدة 5 : 90

2 - ورد ذلك في عدة روايات منها صحيحة علي بن مهزيار الآتية فليراجع ب 38 من أبواب النجاسات من الوسائل .

3 - كما في رواية زكريا بن آدم المروية في ب 38 من أبواب النجاسات من الوسائل .

4 - كما في رواية عمر بن حنظلة المروية في ب 18 و 26 من أبواب الاشربة المحرمة من الوسائل .

/ 533