کتاب الصلاة جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

کتاب الصلاة - جلد 1

محمدحسین الغروی النائینی؛ المقرر: محمد علی الکاظمی الخراسانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

و حينئذ الصف الذي يكون متحد الجهة في القبلة كلما فرض بعده عن مكة يمكن زيادة استطالته ، و يكون كل من أهل الصف محاذيا لنفس الكعبة أو الخط الخارج و لو بجزء من الجبهة . مثلا لو فرض أن الصف انعقد في مسجد الحرام فغاية ما يمكن من استطالته بحيث يكون مواجها للكعبة هو أن يكون بمقدار سعة المسجد بل أقل ، و أما لو فرض انعقاده في الحرم يمكن زيادة استطالته على وجه يكون الجميع مواجها لها ، و هكذا كلما فرضت بعد مكان الصف عن الكعبة يزدادا في استطالته ، حتى قيل : إن في العراق يمكن فرض استطالة الصف على وجه يزيد عن عشرين فرسخا ، و يكون الجميع مواجها للخط الخارج من الكعبة إلى عنان السماء ، بحيث لو فرض خروج خطوط مستقيمة من مواقف الصف فلا محالة من كل شخص يمر خط من جبهته إلى الخط الخارج من الكعبة ، و لا يعتبر في الخطوط الخارجة من المواقف أن تكون متوازية بحيث يتساوى بعد ما بين الخطين من مخرجهما إلى منتهاهما ، بداهة أنه لو اعتبرت الخطوط هكذا لامتنع اتصال الخطوط من الصف إلى الخط الخارج من الكعبة ، لصغر حجم الكعبة بالنسبة إلى الصف و لعل منشأ النقض بالصف المستطيل على من قال باعتبار مواجهة الكعبة سواء في ذلك القريب و البعيد هو هذا ، أي تخيل اعتبار أن تكون الخطوط متوازية ، و لما رأى استحالة ذلك في الصف المستطيل نقض على صاحب هذا القول بأنه يلزمه القول ببطلان صلاة بعض الصف . و أنت خبير بأنه لا نحتاج في المواجهة أن تكون الخطوط متوازية ، بل المدار على صدق المواجهة و الاستقبال ، و ذلك يتحقق باستقامة الخطوط الخارجة من دون حاجة إلى توازيها ، فتأمل جيدا في كلمات الاعلام حتى تعرف حقيقة الحال ، و أن المراد من الجهة في كلماتهم هو هذا المعنى ، لا الجهة بمعنى السمت و الطرف مع عدم اتصال خط من المصلي إلى الخط الخارج عن الكعبة ، فإن ذلك

/ 408