کتاب الصلاة جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

کتاب الصلاة - جلد 1

محمدحسین الغروی النائینی؛ المقرر: محمد علی الکاظمی الخراسانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

و لا بأس أولا بذكر بعض الاخبار ، ثم نعقبه بما هو المستفاد منها . ففي موثقة سماعة عن الصادق عليه السلام سألته عن تقليد السيف في الصلاة فيه الفراء و الكيمخت ، فقال عليه السلام : لا بأس ما لم يعلم أنه ميتة ( 1 ) . و في صحيحة الحلبي حدثني علي بن أبي حمزة رجلا سأل أبا عبد الله عليه السلام و أنا عنده عن الرجل يتقلد السيف و يصلي فيه ، قال : نعم ، قال الرجل : إن فيه الكيمخت ، فقال : و ما الكيمخت فقال : جلود الدواب منه ما يكون ذكيا و منه ما يكون ميتة ، فقال عليه السلام : ما علمت أنه ميتة فلا تصلل فيه ( 2 ) . و في رواية محمد بن يونس أن أباه كتب إلى أبي الحسن عليه السلام سأله عن الفرو و الخف ألبسه و أصلي فيه و لا أعلم أنه ذكي ، فكتب عليه السلام : لا بأس به ( 3 ) . و في معناها أخبار ( 4 ) اخر دلت بإطلاقها على الحكم بالتذكية ما لم يعلم أنه ميتة ، هذا . و لكن الانصاف عدم إمكان التمسك بها . أما أولا : فلان الظاهر أن يكون جهة السوأل في جميع الاخبار الواردة في هذا الباب هو أنه لما كان في زمن الائمة أهل الذمة يبيعون و يشترون في أسواق المسلمين ، و كانت العامة تحل ذبائح أهل الكتاب و يعاملون معها معاملة ذبائح المسلمين ، و كذلك كانت تحل الميتة بالدبغ ، و حيث كانت الشيعة كثير التردد

1 - الوسائل : ج 2 ص 1073 باب 50 من أبواب النجاسات ، ح 12

2 - الوسائل : ج 3 ص 332 باب 55 من أبواب لباس المصلي ، ح 2

3 - الفقية : ج 1 ص 258 باب لباس الصملي ، ح 793

4 - الوسائل : ج 2 ص 1071 باب 50 من أبواب النجاسات ، ح 2 و باب 61 من أبواب المصلي ، ص 337 ، ح 1 و باب 50 من أبواب النجاسات ص 1073 ، ح 11 .

/ 408