کتاب الصلاة جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

کتاب الصلاة - جلد 1

محمدحسین الغروی النائینی؛ المقرر: محمد علی الکاظمی الخراسانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

الملاك ، و هو مناف للاصول العدلية من تبعية الاحكام للملاكات ، يلزم لغوية جعل المانع . بل يكون من باب تحصيل الحاصل ، لانه بنفس جعل أحد الضدين شرطا يكون الآخر مانعا ، فهو منجعل قهرا لاستحالة اجتماع الضدين في الوجود ، فلا يعقل استقلال الجعل بالنسبة إلى كل منهما ، لان جعل المانع بعد جعل شرطية أحد الضدين يكون من قبيل جعل ما هو حاصل ، لما عرفت من أن مانعية الضد و تقيد المطلوب بعدمه لازم جعل شرطية الضد الآخر ، و حيث كان وجود الشرط مقدما في الرتبة على وجود المانع كما تقدم فلا محالة يكون تصور الشرط في مقام الجعل مقدما على جعل المانع ، فيكون رتبة جعل الشرط سابقة عن جعل المانع ، و إذا كان الامر كذلك يكون جعل مانعية أحد الضدين بعد جعل شرطية الآخر تحصيلا للحاصل ، لانه منجعل بنفس جعل شرطية الضد الآخر السابق في الرتبة عليه كما لا يخفى . و أما استحالة اجتماعهما في الاثر فهو أيضا أوضح من أن يخفى ، لانه بعد جعل شرطية أحد الضدين لا يعقل أن يترتب أثر عملي على جعل مانعية الآخر ، لان وجود أحد الضدين دائما ملازم مع عدم الآخر ، و عليه يكون الانبعاث عن الجعل المتكفل لشرطية أحد الضدين هو بنفسه انبعاثا عن إيجاد الضد الآخر المفروض مانعيته ، كما أن عصيان خطاب الشرط يكون باتحاد ضده . و الحاصل : أنه لا يترتب بعد جعل أحد الضدين شرطا أثر علمي من إطاعة و عصيان على جعل مانعية الضد الآخر ، لان إطاعته و عصيانه إنما هو بإطاعة و عصيان الشرط السابق رتبة عليه ، و الاثر المترتب على الجعل ليس إلا الاطاعة و العصيان ، فإذا انتفيا انتفى الجعل كما هو واضح . و إذا ظهر لك استحالة الجمع بين شرطية أحد الضدين و مانعية الآخر ملاكا




/ 408