کتاب الصلاة جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

کتاب الصلاة - جلد 1

محمدحسین الغروی النائینی؛ المقرر: محمد علی الکاظمی الخراسانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

كان عند انكشاف الخلاف القيد الثاني اللذين اعتبرا في الرواية منتفيا ، فلا بد من التماس دليل آخر يدل على الاجزاء و عدم الاعادة عند انكشاف الخلاف ، بناء على جواز الصلاة في المشكوك . و هذه الرواية لا تدل لاعلى أصل الجواز في المشكوك ، و لا على عدم الاعادة عند انكشاف الخلاف . فإن قلت : لو كانت الصلاة الواقعة في المأكول مع الجهل به مشتملة على المصلحة و ما هو ملاك الحكم ، كما يكشف عنه هذه الرواية الدالة على الاجزاء و عدم الاعادة ، فما المانع من إيقاع الصلاة مع الجهل بالمأكولية و لو شكأ ، لانه على فرض كون المشكوك من المأكول واقعا لا يضر باشتمال الصلاة على المصلحة و ما هو ملاك الامر ؟ فهذه الرواية دليل على اشتمال الصلاة على المصلحة و إن وقعت في المأكول جهلا ، من فرق بين أقسام الجهل من الغفلة و اعتقاد المأكولية و الشك فيها ، فإن العبرة بعدم العلم بغير المأكولية كما هو مفروض الرواية ، و عدم العلم متحقق في جميع أقسام الجهل . قلت : نعم هذه الرواية و إن دلت على اشتمال الصلاة الواقعة في المأكول جهلا على المصلحة و الملاك ، إلا أن مجرد اشتمال الصلاة الواقعة إمتثالا للامر الواقعي المتعلق بهها على المصلحة لا يلازم اشتمال الصلاة على المصلحة مع الشك في المأكولية قبل فعلها ، فإنه لو قام الدليل على أن الشيء الواقع في مرحلة إمتثال المأمور به الذي هو متأخر عن رتبة الامر و في طوله مشتمل على ما هو مصلحة المأمور به في هذا الحال و بهذا الوصف أي بوصف وقوعه إمتثالا عما هو المأمور به فلا يمكن التعدي عنه و القول بأن ذلك الشيء قبل وقوعه بوصف الامتثال مشتملا على المصلحة . نعم لو قام دليل آخر على اشتمال الشيء و لو قبل وقوعه بوصف الامتثال على المصلحة لكان الامر كما ذكر ، إلا أن الشأن في قيام الدليل على ذلك ، فإنه

/ 408