کتاب الصلاة جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

کتاب الصلاة - جلد 1

محمدحسین الغروی النائینی؛ المقرر: محمد علی الکاظمی الخراسانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

و الصبية و إن قلنا بشرعية عبادتهما ، من فرق بين تقدم الصبية على الصبي أو على الرجل ، أو تقدم الصبي على المرأة ، نعم ورد في بعض ( 1 ) أخبار باب الجماعة ما يظهر منه تعميم الحكم للصبي و الصبية ، فراجع و تأمل . بقي الكلام في المعنى الثاني من المكان ، و هو اعتبار الطهارة فيه : أعلم أن الاقوال في ذلك أربعة الاول : اعتبار الطهارة في جميع مكان المصلي ، من موضع القدم إلى موضع السجود . الثاني : عدم اعتبار الطهارة فيه مطلقا حتى موضع السجود ، و هو الذي ينسب إلى الراوندي ( 2 ) . الثالث : اعتبار الطهارة في خصوص المساجد السبعة . الرابع : اعتبار الطهارة في خصوص موضع الجبهة ، و هو الذي ينسب إلى المشهور . و الروايات في المقام مطلقة و هي بين ما تعتبر الطهارة مطلقا و بين ما لا تعتبرها مطلقا ، و لكن حيث كانت روايات عدم الاعتبار صريحة في ذلك من حيث نفي البأس فيها و روايات الاعتبار ظاهرة في ذلك من حيث ورود النهي فيها الظاهر في المانعية كان مقتضى القاعدة حمل الروايات الناهية على الكراهة ، تحكيما للنص على الظاهر ، و هذا هو الذي دعا الراوندي إلى عدم اعتبار الطهارة مطلقا ، حتى في المسجد ، و لا بأس بذكر بعض أخبار الباب حتى يتضح حقيقة الحال : فمنها خبر ابن أبي عمير قلت لابي عبد الله عليه السلام أصلي على الشاذكونة و قد أصابتها الجنابة فقال عليه السلام : لا بأس ( 2 ) . و في معناه عدة من روايات اخر دالة على نفي البأس في المكان النجس الذي بإطلاقه يشمل جميع المكان . و منها خبر إبن بكير عن الصادق عليه السلام : في الشاذكونة يصيبها الاحتلام

1 - الوسائل : ج 5 ص 412 باب 23 من أبواب صلاة الجماعة ، ح 3 و 5

2 - المعتبر : ص 124 س 4 من كتاب الطهارة . ( 3 ) الوسائل : ج 2 ص 1044 باب 30 من أبواب النجاسات ، ح 4 .

/ 408