کتاب الصلاة جلد 1

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

کتاب الصلاة - جلد 1

محمدحسین الغروی النائینی؛ المقرر: محمد علی الکاظمی الخراسانی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

الفجر إلى طلوع الشمس ( 1 ) . كما في رواية زرارة . و في حديث عبيد بن زرارة عن أبي عبد الله عليه السلام قال : لا تفوت صلاة الفجر حتى تطلع الشمس ( 2 ) . و هذا و إن كان مطلقا بالنسبة إلى المختار والمضطر إلا أنه ليس في المقام ما يصلح للتقييد ، فإن ما ورد من التحديد بطلوع الحمرة المشرقية لغير صاحب العذر الذي تمسك به القول الآخر المقابل للمشهور ظاهر في إرادة الوقت الفضيلي لا الا جزائي ، و لا بأس بذكر بعضها ليعلم حقيقة الحال . ففي رواية أبي بصير المكفوف قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الصائم متى يحرم عليه الطعام ؟ فقال : إذا كان الفجر كاقبطية البيضاء ، قلت : فمتى تحل الصلاة ؟ فقال : إذا كان كذلك ، فقلت : ألست في وقت من تلك الساعة إلى أن تطلع الشمس ؟ فقال عليه السلام : لا ، إنما نعدها صلاة الصبيان ، ثم قال : إنه لم يكن يحمد الرجل أن يصلي في المسجد ثم يرجع فينبه أهله و صبيانه ( ظ ) . و في صحيحي إبن سنان ( ط ) و الحلبي ( 5 ) عن الصادق عليه السلام : لكل صلاة وقتان و أول الوقت أفضلهما ، و وقت صلاة الفجر حين ينشق الفجر إلى أن يتجلل الصبح السماء ، و لا ينبغي تأخير ذلك عمدا ، و لكنه وقت من شغل أو نسي أو سهى أو نام . و في الموثق في الرجل إذا غلبته عينه أو عاقه أمر أن يصلي المكتوبة من الفجر إلى أن تطلع الشمس ( 6 ) .

1 - الوسائل : ج 3 ص 52 باب 26 من أبواب المواقيت ، ح 6 ، و فيه : صلاة الغداة

2 - الوسائل : ج 3 ، ص 52 باب 26 من أبواب المواقيت ، ح 8 . ( 3 ) الوسائل : ج 3 ص 55 باب 28 من أبواب المواقيت ، ح 2 . ( 4 ) الوسائل : ج 3 ص 151 باب 26 من أبواب المواقيت ، ح 5 ، و فيه : و أول الوقتين

5 - الوسائل : ج 3 ص 151 باب 26 من أبواب المواقيت ، ح 1

6 - الوسائل : ج 3 ص 152 باب 26 من أبواب المواقيت ، ح 7 ، و فيه اختلاف يسير .

/ 408