مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ جلد 5

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ - جلد 5

م‍ی‍رزا ح‍س‍ی‍ن‌ ال‍ن‍وری‌ ال‍طب‍رس‍ی‌؛ ت‍ح‍ق‍ی‍ق‌: م‍وس‍س‍ه‌ آل‌ ال‍ب‍ی‍ت‌ ع‍ل‍ی‍ه‍م‌ س‍ل‍م‌ لاح‍ی‍اآ ال‍ت‍راث‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

العباس بن عامر ، عن احمد بن رزق ( الله ) ( 1 ) ، عن يحيى بن ابي العلاء ، عن جابر ، عن ابي جعفر ، عن أبيه ، عن جده عليهم السلام ، قال : ( قال رسول الله صلى الله عليه و آله : انه إذا كان يوم القيامة ، و سكن أهل الجنة الجنة ، واهل النار النار ، مكث عبد في النار سبعين خريفا ، و الخريف سبعون سنة ، ثم انه يسأل الله عز و جل و يناديه ، فيقول : يا رب ، أسألك بحق محمد واهل بيته ، لما رحمتني ، قال : فيوحي الله جل جلاله إلى جبرئيل عليه السلام : ان اهبط إلى عبدي فاخرجه ، فيقول جبرئيل : يا رب ( 2 ) و كيف لي بالهبوط في النار ! فيقول الله تبارك و تعالى : إني ( 3 ) قد أمرتها ان تكون عليك بردا و سلاما ، قال فيقول : يا رب فما علمي بموضعه ؟ فيقول : انه في جب من سجين فيهبط جبرئيل إلى النار ، فيجده معقولا على وجهه ، فيخرجه فيقف بين يدي الله عز و جل فيقول الله عز و جل : يا عبدي كم لبثت تناشدني في النار ؟ فيقول : يا رب ما أحصيه ، فيقول الله عز و جل : اما و عزتي و جلالي لو لا من سألتني بحقهم عندي ، لاطلت هوانك في النار ، و لكنه حتم على نفسي ، ان لا يسألني عبد بحق محمد واهل بيته ، الا غفرت له ما كان بيني و بينه ، و قد غفرت لك اليوم ، ثم يؤمر إلى الجنة ) 5760 / 4 - محمد بن مسعود العياشي في تفسيره : عن محمد بن ابي زيد

1 ) لفظ الجلالة ليس في المصدر و الظاهر أن الصحيح ما في المصدر " راجع معجم رجال الحديث ج 2 ص 115 و جامع الرواة ج 1 ص 50 " .

2 ) ليس في المصدر .

3 ) في المصدر : إنه .

4 - تفسير العياشي ج 2 ص 42 ح 119 ، و عنه في البحار ج 94 ص 5 ح 7 .

/ 430