مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ جلد 5

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ - جلد 5

م‍ی‍رزا ح‍س‍ی‍ن‌ ال‍ن‍وری‌ ال‍طب‍رس‍ی‌؛ ت‍ح‍ق‍ی‍ق‌: م‍وس‍س‍ه‌ آل‌ ال‍ب‍ی‍ت‌ ع‍ل‍ی‍ه‍م‌ س‍ل‍م‌ لاح‍ی‍اآ ال‍ت‍راث‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

نسألك عن قول الله تعالى : " ادعوني استجب لكم " ( 2 ) ، فما بالنا ندعو فلا يجاب ؟ قال : ( ان قلوبكم خانت بثمان خصال : أولها : انكم عرفتم الله ، فلم تؤدوا حقه كما أوجب عليكم ، فما اغنت عنكم معرفتكم شيئا ، و الثانية : انكم آمنتم برسوله ، ثم خالفتم سنته و امتم شريعته ، فاين ثمرة ايمانكم ؟ و الثالثة : انكم قرأتم كتابه المنزل عليكم ، فلم تعملوا به ، و قلتم : سمعنا و أطعنا ، ثم خالفتم ، و الرابعة : [ أنكم ] ( 3 ) قلتم انكم تخافون من النار ، و أنتم في كل وقت تقدمون إليها بمعاصيكم ، فأين خوفكم ؟ و الخامسة : انكم قلتم انكم ترغبون في الجنة ، و أنتم في كل وقت تفعلون ما يباعدكم منها ، فاين رغبتكم فيها ؟ و السادسة : انكم أكلتم نعمة المولى ، و لم تشكروا عليها ، و السابعة : ان الله امركم بعداوة الشيطان ، و قال : " ان الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا " ( 4 ) ، فعايتموه بلا قول ، و واليتموه بلا مخالفة ( 5 ) ، و الثامنة : انكم جعلتم عيوب الناس نصب عيونكم ، و عيوبكم وراء ظهوركم ، تلومون من أنتم احق باللوم منه ، فأي دعاء يستجاب لكم مع هذا ؟ و قد سددتم أبوابه و طرقه ، فاتقوا الله ، و أصلحوا اعمالكم ، و أخلصوا سرائركم ، و أمروا بالمعروف ، و انهوا عن المنكر ، فيتجيب الله لكم دعاءكم ) 5842 / 4 - ثقة الاسلام في الكافي : عن علي بن إبراهيم ، عن علي بن اسباط ، عنهم عليهم السلام ، قال : ( كان فيما وعظ به الله

2 ) غافر 40 : 60 3 ) أثبتناه من البحار .

4 ) فاطر 35 : 6 .

5 ) و الظاهر : فعاديتموه بالقول ، و واليتموه بالمخالفة - منه قده في هامش المخطوط .

4 - الكافي ج 8 ص 138 .

/ 430