مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ جلد 5

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ - جلد 5

م‍ی‍رزا ح‍س‍ی‍ن‌ ال‍ن‍وری‌ ال‍طب‍رس‍ی‌؛ ت‍ح‍ق‍ی‍ق‌: م‍وس‍س‍ه‌ آل‌ ال‍ب‍ی‍ت‌ ع‍ل‍ی‍ه‍م‌ س‍ل‍م‌ لاح‍ی‍اآ ال‍ت‍راث‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

خليل الرحمن صلوات الله عليه ، قالوا : أسرجوا فاسرجوا ستمأة ألف دابة ، في مقدار ما يسرج دابة واحدة ، قال : ثم قال ذو القرنين : لا بل نمشي إلى خليل الرحمن فمشى و مشى معه أصحابه حتى التقيا ، قال إبراهيم عليه السلام : بم قطعت الدهر ؟ قال : بإحدى عشر كلمة : سبحان من هو باق لا يفنى ، سبحان من هو عالمم لا ينسى ، سبحان من هو حافظ لا يسقط ، سبحان من هو بصير لا يرتاب ، سبحان من هو قيوم لا ينام ، سبحان من هو ملك لا يرام ، سبحان من هو عزيز لا يضام ، سبحان من هو محتجب لا يرى ، سبحان من هو واسع لا يتكلف ، سبحان من هو قائم لا يلهو ، سبحان من هو دائم لا يسهو ) .

6181 / 5 - الصدوق في الخصال و الامالي : عن جعفر بن مسرور ، عن الحسين بن محمد بن عامر ، عن عمه ، عن ابن أبي عمير ، قال : حدثني جماعة من مشايخنا ، منهم أبان بن عثمان ، و هشام بن سالم ، و محمد بن حمران ، عن الصادق عليه السلام قال : ( عجبت لمن فزع من أربع ، كيف لا يفزع إلى أربع ؟ عجبت لمن خاف ، كيف لا يفزع إلى قوله : " حسبنا الله و نعم الوكيل " ( 1 ) ؟ فإني سمعت الله عز و جل يقول بعقبها : " فانقلبوا بنعمة من الله و فضل لم يسسهم سوء " ( 2 ) ، و عجبت لمن اغتم ، كيف لا يفزع إلى قوله : " لا اله الا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين " ( 3 ) ، فإني سمعت الله عز و جل يقول بعقبها : " و نجيناه من الغم و كذلك ننجي المؤمنين " ( 4 ) ، و عجبت لمن مكر

5 - الخصال ص 218 ح 43 ، الامالي ص 15 ح 2 .

1 ) آل عمران 3 : 173 .

2 ) آل عمران 3 : 174 .

3 ) الانبياء 21 : 87 .

4 ) الانبياء 21 : 88 .

/ 430