35 - باب وجوب الاحرام على النفساء كالحائض ، وعلى المستحاضة كالطاهر - مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ جلد 9

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ - جلد 9

م‍ی‍رزا ح‍س‍ی‍ن‌ ال‍ن‍وری‌ ال‍طب‍رس‍ی‌؛ ت‍ح‍ق‍ی‍ق‌: م‍وس‍س‍ه‌ آل‌ ال‍ب‍ی‍ت‌ ع‍ل‍ی‍ه‍م‌ س‍ل‍م‌ لاح‍ی‍اآ ال‍ت‍راث‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

35 - باب وجوب الاحرام على النفساء كالحائض ، وعلى المستحاضة كالطاهر

للحائض : افعلي ما يفعل الحاج ، أن لا تطوفي بالبيت " .

[ 10642 ] 3 الصدوق في المقنع : و إذا حاضت المرأة قبل أن تحرم ، فإذا بلغت الوقت فلتغتسل و لتحبس ( 1 ) ، ثم لتخرج و تلب و لا تصل ، و تلبس ثياب الاحرام ، فإذا كان الليل خلعتها و لبست ثيابها الاخرى ، حتى تطهر .

35 ( باب وجوب الاحرام على النفساء كالحائض ، و على المستحاضة كالطاهر ) [ 10643 ] 1 بعض نسخ فقه الرضا ( عليه السلام ) : " و قال أبي : إن أسماء بنت عميس نفست بمحمد بن أبي بكر بالبيداء ، لاربع بقين من ذي القعدة في حجة الوداع ، فأمرها رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) ، فاغتسلت و احتشت ، و أحرمت و لبت مع النبي ( صلى الله عليه و آله ) و أصحابه ، فلما قدموا مكة لم تطهر حتى نفروا من منى ، و قد شهدت المواقف كلها بعرفات و جمع ، ورمت الجمار ، و لكن لم تطف بالبيت ، و لم تسع بين الصفا و المروة ، فلما نفروا من منى أمرها رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) ، فاغتسلت و طافت بالبيت ، و بين الصفا و المروة ، و كان جلوسها لاربع بقين من ذي القعدة ، و عشرة من ذي الحجة ، و ثلاثة أيام التشريق " .


3 المقنع ص 84 .

1 - كذا في المخطوط و صوابه " و لتحتش " كما في المصدر ، و قد جاء في هامش المخطوط : في نسخة " و لتحتش " .

الباب 35 1 بعض نسخ فقه الرضا ( عليه السلام ) " المتضمنة في كتاب نوادر أحمد بن عيسى " ص 72 .

/ 446