مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ جلد 9

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ - جلد 9

م‍ی‍رزا ح‍س‍ی‍ن‌ ال‍ن‍وری‌ ال‍طب‍رس‍ی‌؛ ت‍ح‍ق‍ی‍ق‌: م‍وس‍س‍ه‌ آل‌ ال‍ب‍ی‍ت‌ ع‍ل‍ی‍ه‍م‌ س‍ل‍م‌ لاح‍ی‍اآ ال‍ت‍راث‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

أنتم أن يكون لكم فيما تملكونه شريك ، فيكف ترضون أن تجعلوا لي شريكا فيما أملك ؟ [ 10656 ] 2 الصدوق في الخصال و العلل و الامالي : عن محمد بن موسى [ ابن ] ( 1 ) المتوكل ، عن علي بن الحسين السعد آبادي ، عن أحمد بن محمد بن خالد البرقي ، عن أبيه ، عن محمد بن زياد الازدي [ عن مالك بن أنس ] ( 2 ) أنه قال في حديث : و لقد حججت معه أي الصادق ( عليه السلام ) سنة فلما استوت به راحلته عند الاحرام ، كان كلما هم بالتلبية انقطع الصوت في حلقه ، و كان أن يخر من راحلته ، فقلت : قل يا ابن رسول الله ، و لا بد لك من أن تقول ، فقال : " يا ابن أبي عامر ، كيف أجسر أن أقول : لبيك أللهم لبيك ؟ و أخشى أن يقول عز و جل : لي : لا لبيك و لا سعديك " .

[ 10657 ] 3 زيد النرسي في أصله : قال : لما لبى أبو الخطاب بالكوفة ، و ادعى في أبي عبد الله ( عليه السلام ) ما ادعاه ( 1 ) ، دخلت على أبي عبد الله ( عليه السلام ) مع عبيد بن زرارة ، فقلت له : جعلت فداك ، لقد ادعى أبو الخطاب و أصحابه فيك أمرا عظيما ، أنه لبى بلبيك جعفر لبيك معراج ، و زعم أصحابه أن أبا الخطاب أسرى به إليك ، فلما هبط إلى الارض من ذلك ( 2 ) دعا إليك ، و لذلك لبى بك قال : فرأيت أبا


2 الخصال ص 167 ح 219 ، علل الشرائع ص 235 ح 4 ، أمالي الصدوق ص 143 .

1 - أثبتناه من المصادر ومعاجم الرجال .

2 - أثبتناه من المصادر ومعاجم الرجال .

3 أصل زيد النرسي ص 46 .

1 - في المصدر : ما أدعى .

2 - في المخطوط " لك " و ما أثبتناه من المصدر .

/ 446