مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ جلد 9

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ - جلد 9

م‍ی‍رزا ح‍س‍ی‍ن‌ ال‍ن‍وری‌ ال‍طب‍رس‍ی‌؛ ت‍ح‍ق‍ی‍ق‌: م‍وس‍س‍ه‌ آل‌ ال‍ب‍ی‍ت‌ ع‍ل‍ی‍ه‍م‌ س‍ل‍م‌ لاح‍ی‍اآ ال‍ت‍راث‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

فيه الناس دخلوا ، و إن أبوا قاتلتهم حتى يحكم الله بيننا و هو خير الحاكمين ، و مشت الرسل بينه و بين قريش ، فوادعهم مدة على أن ينصرف من عامه و يعتمر إن شاء من قابل ، و قالت قريش : لن ترى العرب أنه دخل علينا قسرا ، فأجابهم رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) إلى ذلك ، و نحر البدن التي ساقها [ مكانه ] ( 7 ) و قصر ، و انصرف و انصرف المسلمون ، و هذا حكم من صد عن البيت ، من بعد أن فرض الحج أو العمرة أو فرضهما جمعيا ، يقصر و ينصرف ، و لا يحلق إن كان معه هدي ، لان الله يقول ( و لا تحلقوا رؤوسكم حتى يبلغ الهدي محله ) ( 8 ) " .

[ 10980 ] 2 و عنه ( عليه السلام ) : في حديث في مرض الحسين ( عليه السلام ) في طريق الحج ، أنه قيل له : " [ يا ابن رسول الله ] ( 1 ) : أ رأيت حين برأ من وجعه ، حل ( 2 ) له النساء ؟ قال : لا تحل ( 3 ) له النساء حتى يطوف بالبيت و الصفا و المروة قيل [ له ] ( 4 ) : فما بال رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) حين رجع من الحديبية ، حل له النساء و لم يطف بالبيت ؟ قال : ليسا سواء ، كان رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) مصدودا ، و الحسين محصورا ( 5 ) " .


7 - أثبتناه من المصدر .

8 - البقرة 2 : 196 .

2 دعائم الاسلام ج 1 ص 336 .

1 - أثبتناه من المصدر .

2 - في المصدر : أ يحل .

3 - في المخطوط : يحل ، و ما أثبتناه من المصدر .

4 - أثبتناه من المصدر .

5 - في المخطوط : محصرا ، و ما أثبتناه من المصدر .

/ 446