10 - باب حكم من جنى ثم لجأ إلى الحرم ، لم يقم عليه حد ولا قصاص ولا يبايع - مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ جلد 9

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مستدرک الوسائل و م‍س‍ت‍ن‍ب‍ط ال‍م‍س‍ائ‍ل‌ - جلد 9

م‍ی‍رزا ح‍س‍ی‍ن‌ ال‍ن‍وری‌ ال‍طب‍رس‍ی‌؛ ت‍ح‍ق‍ی‍ق‌: م‍وس‍س‍ه‌ آل‌ ال‍ب‍ی‍ت‌ ع‍ل‍ی‍ه‍م‌ س‍ل‍م‌ لاح‍ی‍اآ ال‍ت‍راث‌

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
لیست موضوعات
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

10 - باب حكم من جنى ثم لجأ إلى الحرم ، لم يقم عليه حد ولا قصاص ولا يبايع

أصحابه ( له حج مقبول ) ( 2 ) بين الركن و المقام ، و له أجر من يموت في حرم الله ، و من مات في حرم الله آمنه الله من الفزع الاكبر ، و أدخله الجنة " الخبر .

10 ( باب حكم من جنى ثم لجأ إلى الحرم ، لم يقم عليه حد و لا قصاص و لا يبايع و لا يطعم و لا يسقى ، حتى يخرج ، فإن جنى في الحرم أقيم عليه الحد فيه ، و عدم جواز التحصن بالحرم ) [ 11025 ] 1 الجعفريات : أخبرنا عبد الله ، أخبرنا محمد ، حدثني موسى ، قال : حدثنا أبي ، عن أبيه ، عن جده جعفر بن محمد ، عن أبيه ، عن جده علي بن الحسين ، عن أبيه ، عن علي ( عليهم السلام ) قال : " قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) : من قتل قتيلا و أذنب ذنبا ثم لجأ إلى الحرم فقد أمن ، لا يقاد فيه ما دام في الحرم ، و لا يؤخذ ، و لا يؤذى [ و لا يؤوى ] ( 1 ) ، و لا يطعم ، و لا يسقى ، و لا يبايع ، و لا يضيف ، و لا يضاف " .

[ 11026 ] 2 و بهذا الاسناد قال : " قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) : ألا لعنة الله و الملائكة و الناس أجمعين ، على من أحدث في الاسلام حدثا يعني يحدث في الحل فيلجأ إلى الحرم فلا يؤويه أحد ، و لا ينصره ، و لا يضيفه حتى يخرج إلى الحل فيقام عليه الحد " .


2 - و فيه : إلا كان له أجر مقتول .

الباب 1 1 الجعفريات ص 71 .

1 - أثبتناه من المصدر .

2 الجعفريات ص 71 .

/ 446