در المنثور فی التفسیر بالمأثور جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

در المنثور فی التفسیر بالمأثور - جلد 2

جلال الدین عبد الرحمن ابن أبی بکر السیوطی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

ان رجلا قال يا رسول الله نسلم عليك كما يسلم بعضنا على بعض أفلا نسجد لك قال لا و لكن اكرموا نبيكم و اعرفوا الحق لاهله فانه لا ينبغي ان يسجد لاحد من دون الله فانزل الله ما كان لبشر ان يؤتيه الله الكتاب إلى قوله بعدا اذ أنتم مسلمون و أخرج ابن أبى حاتم عن سعيد بن جبير عن ابن عباس في قوله ربانيين قال فقهاء معلمين و أخرج ابن جرير و ابن المنذر و ابن أبى حاتم من طريق عكرمة عن ابن عباس في قوله ربانيين قال حلماء علماء حكماء و أخرج ابن جرير و ابن أبى حاتم من طريق الضحاك عن ابن عباس ربانيين قال علماء فقهاء و أخرج ابن جرير من طريق العوفي عن ابن عباس ربانيين قال حكماء فقهاء و أخرج ابن المنذر عن ابن مسعود ربانيين قال حكماء علماء و أخرج ابن جرير عن مجاهد قال الربانيون الفقهاء العلماء و هم فوق الاحبار و أخرج عن سعيد بن جبير ربانيين قال حكماء أتقياء و أخرج ابن جرير عن ابن زيد قال الربانيون الذين يربون الناس ولاة هذا الامر يربونهم يلونهم و قرأ لو لا ينهاهم الربانيون و الاحبار قال الربانيون الولاة و الاحبار العلماء و أخرج ابن المنذر و ابن أبى حاتم عن الضحاك في قوله كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب قال حق على كل من تعلم القرآن أن يكون فقيها و أخرج ابن المنذر عن ابن عباس انه كان يقرأ بما كنتم تعلمون و أخرج عبد بن حميد عن سعيد بن جبير انه قرأ بما كنتم تعلمون مثقلة برفع التاءوكسر اللام و أخرج عبد بن حميد و ابن جرير و ابن المنذر و ابن أبى حاتم عن مجاهد انه قرأ بما كنتم تعلمون الكتاب خفيفة بنصب التاء قال ابن عينية ما علموه حتى عملوه و أخرج عبد بن حميد و ابن جرير عن أبى بكر قال كان عاصم يقرؤها بما كنتم تعلمون الكتاب مثقلة برفع التاء و كسر اللام قال القرآن و بما كنتم تدرسون قال الفقة و أخرج عبد بن حميد و ابن أبى حاتم عن الضحاك قال لا يعذر أحد حر و لا عبد و لا رجل و لا إمرأة لا يتعلم من القرآن جهده ما بلغ منه فان الله يقول كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب و بما كنتم تدرسون يقول كونوا فقهاء كونوا علماء و أخرج ابن أبى حاتم عن أبى رزين في قوله و بما كنتم تدرسون قال مذاكرة الفقة كانوا يتذاكرون الفقة كما نتذاكره نحن و أخرج ابن جرير و ابن المنذر عن ابن جريج و لا يامركم أن تتخذوا قال و لا يأمر كم النبي قوله تعالى ( و إذا أخذ الله ) الآية أخرج عبد بن حميد و الفريابي و ابن جرير و ابن المنذر عن مجاهد في قوله و إذا أخذ الله ميثاق النبيين لما آتيتكم من كتاب و حكمة قال هى خطأ من الكتاب و هي في قراءة ابن مسعود و اذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب و أخرج ابن جرير عن الربيع انه قرأ و إذا أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب قال و كذلك كان يقرؤها أبى بن كعب قال الربيع ألا ترى انه يقول ثم جاءكم رسول مصدق لما معكم لتؤمنن به و لتنصرنه يقول لتؤمنن بمحمد صلى الله عليه و سلم و لتنصرنه قال هم أهل الكتاب و أخرج ابن جرير و ابن المنذر و ابن أبى حاتم عن سعيد بن جبير قال قلت لا بن عباس ان أصحاب عبد الله يقرؤن و اذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لما آتيتكم من كتاب و حكمة و نحن نقرأ ميثاق النبيين فقال ابن عباس انما أخذ الله ميثاق النبيين على قومهم و أخرج عبد الرزاق و ابن جرير و ابن المنذر و ابن أبى حاتم عن طاوس في الآية قال أخذ الله ميثاق النبيين أن يصدق بعضهم بعضا و أخرج عبد بن حميد و ابن جرير و ابن المنذر من وجه آخر عن طاوس في الآية قال أخذ الله ميثاق الاول من الانبياء ليصدقن و ليؤمنن بما جاء به الآخر منهم و أخرج ابن جرير عن على بن أبى طالب رضى الله عنه قال لم يبعث الله نبيا آدم فمن بعده الا أخذ عليه العهد في محمد لئن بعث و هو حى ليؤمنن به و لينصرنه و يأمره فيأخذ العهد على قومه ثم تلا و إذا أخذ الله ميثاق النبيين لما آتيتكم من كتاب و حكمة الآية و أخرج عبد بن حميد و ابن جرير عن قتادة في الآية قال هذا ميثاق أخذه الله على النبيين ان يصدق بعضهم بعضا و ان يبلغوا كتاب الله و رسالاته فبلغت الانبياء كتاب الله و رسالاته إلى قومهم أوخذ عليهم فيما بلغتهم رسلهم ان يؤمنوا بمحمد صلى الله عليه و سلم و يصدقوه و ينصروه و أخرج ابن جرير و ابن أبى حاتم عن السدي في الآية قال لم يبعث الله نبيا قط من لدن نوح الا أخذ الله ميثاقه ليؤمنن بمحمد و لينصرنه ان خرج و هو حى و الا أخذ على قومه ان يؤمنوا به و ينصروه ان خرج و هم أحياء و أخرج ابن جريج عن الحسن في الآية قال أخذ الله ميثاق النبيين ليبلغن آخركم أولكم و لا تختلفوا و أخرج ابن جرير و ابن المنذر عن ابن عباس في الآية قال ثم ذكر ما أخذ

/ 350