در المنثور فی التفسیر بالمأثور جلد 2

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

در المنثور فی التفسیر بالمأثور - جلد 2

جلال الدین عبد الرحمن ابن أبی بکر السیوطی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

عليهم يعنى على أهل الكتاب و على أنبيائهم من الميثاق بتصديقه يعنى بتصديق محمد صلى الله عليه و سلم إذا جاءهم و إقرارهم به على أنفسهم و أخرج أحمد عن عبد الله بن ثابت قال جاء عمر إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال يا رسول الله انى مررت بأخ لي من قريظة فكتب لي جوامع من التوراة ألا أعرضها عليك فتغير وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال عمر رضينا بالله ربا و بالاسلام دينا و بمحمد رسولا فسرى عن رسول الله صلى الله عليه و سلم و قال و الذى نفس محمد بيده لو أصبح فيكم موسى ثم اتبعتموه لضللتم انكم حظى من الامم و أنا حظكم من النبيين و أخرج أبو يعلى عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فانهم لن يهدوكم و قد ضلوا انكم اما ان تصدقوا بباطل و اما ان تكذبوا بحق و انه و الله لو كان موسى حيا بين أظهركم ما حل له الا أن يتبعني و أخرج عبد بن حميد عن سعيد بن جبير انه قرأ لما آتيتكم ثقل ما و أخرج عن عاصم انه قرأ لما مخففة آتيتكم بالتاء على واحده يعنى أعطيتكم و أخرج ابن أبى حاتم من طريق العوفي عن ابن عباس في قوله اصرى قال عهدي و أخرج ابن جرير عن على بن أبى طالب في قوله قال فاشهدوا يقول فاشهدوا على أممكم بذلك و أنا معكم من الشاهدين عليكم و عليهم فمن تولى عنك يا محمد بعد هذا العهد من جميع الامم فاولئك هم الفاسقون هم العاصون في الكفر قوله تعالى ( دين الله ) الآية أخرج الطبراني بسند ضعيف عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه و سلم و له أسلم من في السموات و الارض طوعا و كرها أما من في السموات فالملائكة و أما من في الارض فمن ولد على الاسلام و أما كرها فمن أتى به من سبايا الامم في السلاسل و الاغلال يقادون إلى الجنة و هم كارهون و أخرج الديلمي عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم في قوله و له أسلم من في السموات و الارض طوعا و كرها قال الملائكة أطاعوه في السماء و الانصار و عبد القيس أطاعوه في الارض و أخرج ابن جرير من طريق مجاهد عن ابن عباس و له أسلم من في السموات و الارض طوعا و كرها قال حين أخذ الميثاق و أخرج ابن جرير و ابن المنذر و ابن أبى حاتم من طريق على عن ابن عباس في الآية قال عبادتهم لي أجمعين طوعا و كرها و هو قوله و لله يسجد من في السموات و الارض طوعا و كرها و أخرج ابن المنذر و ابن أبى حاتم من طريق عكرمة عن ابن عباس و له أسلم من في السموات قال هذه مفصولة و من في الارض طوعا و كرها و أخرج ابن أبى حاتم من طريق سعيد بن جبير عن ابن عباس و له أسلم قال المعرفة و أخرج عبد بن حميد و ابن جرير عن مجاهد في الآية قال هو كقوله و لئن سألتهم من خلق السموات و الارض ليقولن الله فذلك اسلامهم و أخرج ابن جرير و ابن أبى حاتم عن أبى العالية في الآية قال كل آدمى أقر على نفسه بان الله ربي و أنا عبده فمن أشرك في عبادته فهذا الذي أسلم كرها و من أخلص لله العبودية فهو الذين أسلم طوعا و أخرج ابن جرير عن الحسن في الآية قال أكره أقوام على الاسلام و جاء أقوام طائعين و أخرج عن مطر الوراق في الآية قال الملائكة طوعا و الانصار طوعا و بنو سليم و عبد القيس طوعا و الناس كلهم كرها و أخرج عبد بن حميد و ابن جرير و ابن أبى حاتم عن قتادة في الآية قال أما المؤمن فاسلم طائعا فنفعه ذلك و قبل منه و أما الكافر فاسلم حين رأى بأس الله فلم ينفعه ذلك و لم يقبل منه فلم يك ينفعهم ايمانهم لما رأوا بأسنا و أخرج ابن أبى حاتم عن الحسن في الآية قال في السماء الملائكة طوعا و فى الارض الانصار و عبد القيس طوعا و أخرج عن الشعبي و له أسلم من في السموات قال استقادتهم له و أخرج عن أبى سنان و له أسلم من في السموات و الارض قال المعرفة ليس أحد تسأله الا عرفه و أخرج عن عكرمة في قوله و كرها قال من أسلم من مشركى العرب و السبايا و من دخل في الاسلام كرها و أخرج الطبراني في الاوسط عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من ساء خلقه من الرقيق و الدواب و الصبيان فاقرؤا في اذنه دين الله يبغون و أخرج ابن السني في عمل يوم و ليلة عن يونس ابن عبيد قال ليس رجل يكون على دابة صعبة فيقرأ في أنذها دين الله يبغون و له أسلم الآية الا ذلت له باذن الله عز و جل قوله تعالى ( و من يبتغ ) الآية أخرج أحمد و الطبراني في الاوسط عن أبى هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم تجئ الاعمال يوم القيامة فتجئ الصلاة فنقول يا رب أنا الصلاة فيقول انك على خير و تجئ الصدقة فنقول يا رب أنا الصدقة فيقول انك على خير ثم يجئ الصيام فيقول أنا الصيام فيقول




/ 350