مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

علمه تزعم أنك تهدي إلى علم الساعة التي يصيب السوء من سافر فيها ؟ قال : نعتم قال : من صدقك بهذا القول استغنى عن الله تعالى في صرف المكروه عنه ، و ينبغي للمقيم بأمرك أن يوليك لامر دون الله ربه لانك أنت تزعم هدايته إلى الساعة التي تنجو من السوء ، من سافر فيها ، فمن آمن بهذا القول لم آمن عليه أن يكون كمن اتخذ دون الله ندا و ضدا ، أللهم لا طائر إلا طيرك ، و لا خير إلا خيرك و لا إله غيرك نكذبك و نخالفك ، و نسير في هذه الساعة التي تنهانا عنها ، ثم أقبل على الناس فقال : يا أيها الناس إياكم و تعلم هذه النجوم إلا ما يهتدى به في ظلمات البر و البحر ، إنما المنجم كالكافر ، و الكافر في النار و الله لئن بلغني أنك تنظر في النجوم و تعمل بها لاخلدنك في الحبس ما بقيت و بقيت ، و لاحرمنك العطاء ما كان لي سلطان ، ثم سار في الساعة التي نهاه عنها فأتى أهل نهروان فقتلهم ثم قال : لو سرنا في الساعة التي أمرنا بها فظفرنا أو ظهرنا لقال قائل سار في الساعة التي أمر بها المنجم ما كان لمحمد صلى الله عليه و سلم منجم و لا لنا من بعده ففتح الله علينا بلاد كسرى و قيصر و سائر البلدان ، أيها الناس توكلوا على الله وثقوا به فانه يكفى ما سواه ( الحارث ، خط في كتاب النجوم ) .

29440 عن علي قال إن هؤلاء العرافين كهان العجم فمن





/ 644