مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

الحلقة ، و ذهبت لاصنع ما صنع فقال : أقسمت عليك بحقي لما تركتني ففعل مثل ما فعل في المرة الاولى فوقعت ثنيته الاخرى مع الحلقة ، فكان أبو عبيدة من أحسن الناس هتما فأصلحنا من شان النبي صلى الله عليه و آله ، ثم أتينا طلحة في بعض تلك الحفار ، فإذا به بضع nو سبعون أو أقل أو أكثر من طعنة و رمية و ضربة و إذا قد قطعت أصبعه فأصلحنا من شأنه ( ط و ابن سعد و ابن السني و الشاشي و البزار ، طس ، طب ، قط في الافراد و أبو نعيم في المعرفة ، كر ، ض ) .

30026 عن أيوب قال : قال عبد الرحمن بن أبي بكر رأيتك يوم أحد فصدفت ( 1 ) عنك فقال أبو بكر : لكني لو رأيتك ما صدفت عنك ( ش ) .

30027 عن علي قال : لما انجلى الناس عن رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم أحد نظرت في القتلى فلم أر رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت : و الله ما كان ليفر و ما أراه في القتلى ، و لكن أرى الله غضب علينا بما صنعنا فرفع نبيه فما في خير من أن أقاتل حتى أقتل فكسرت جفن سيفي ، ثم حملت على القوم فأفرجوا لي فإذا أنا برسول الله صلى الله عليه و آله و سلم بينهم ( ع و ابن أبي عاصم في الجهاد والبورقي ، ص ) .

1 - فصدفت : صدف عنه : أعرض ، و بابه ضرب و جلس .

المختار 284 .

ب





/ 644