مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

حدودها و مورف أرفها ( 1 ) و مجل يهود منها ، فان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال لهم : ما أقركم الله و قد أذن الله في جلائهم ، ففعل ذلك بهم ( بن سعد ) .

30118 ( مسند علي ) عن علي قال : لما قتلت مرحبا جئت برأسه إلى النبي صلى الله عليه و سلم ( حم ، عق ، ق ) .

30119 عن علي قال : سار رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى خيبر ، فلما أتاها رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث عمر و معه الناس إلى مدينتهم و إلى قصرهم قاتلوهم ، فلم يلبثوا أن هزموا عمر و أصحاب فجاء يجبنهم و يجبنونه فساء ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : لابعثن عليه رجلا يحب الله و رسوله و يحبه الله و رسوله يقاتلهم حتى يفتح الله له ليس بفرار فتطاول الناس لها ، و مدوا أعناقهم يرونه أنفسهم رجاء ما قال ، فمكث رسول الله صلى الله عليه و سلم ساعة فقال : أين علي ؟ فقالوا : هو أرمد قال : ادعوه لي فلما أتيته فتح عيني ، ثم تفل فيها ، ثم أعطاني اللواء فانطلقت به سعيا خشية أن يحدث رسول الله صلى الله عليه و سلم فيها حدثا أو في حتى أنيتهم فقاتلتهم فبرز مرحب يرتجز و برزت له أرتجز كما يرتجز حتى التقينا ، فقتله الله بيدي ، و انهزم أصحابه فتحصنوا و أغلقوا الباب فأتينا الباب فلم أزل أعالجه حتى فتحه الله ( ش و البزار ، و سنده حسن ) .

1 - أرفها : الارف جمع أرفة و هي الحدود و المعالم .

النهاية 1 / 39 .

ب

/ 644