مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

خير الناس و أوصل الناس و أبر الناس و أحلم الناس مجده مجدك و عزه عزك و ملكه ملكك ابن أمك و أبيك و أذكرك الله في نفسك قال له : أخاف أن أقتل قال : قد دعاك إلى أن تدخل في الاسلام فان يسرك و إلا سيرك شهرين فهو أوفى الناس و أبره ، و قد بعث إليك ببرده الذي دخل به معتجرا فعرفه قال : نعم فأخرجه فقال : نعم هو هو ، فرجع صفوان حتى انتهى إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم و رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي بالناس العصر في المسجد ، فوقفا فقال صفوان : كم يصلون في اليوم و الليلة ؟ قال : خمس صلوات قال : يصلي بهم محمد ؟ قال : نعم ، فلما سلم صاح صفوان يا محمد إن عمير بن وهب جاءني ببردك و زعم أنك دعوتني إلى القدوم عليك فان رضيت أمرا و إلا سيرتني شهرين قال : أنزل أبا وهب قال : لا و الله حتى تبين لي ، قال : بل لك أن تسير أربعة أشهر ، فنزل صفوان و خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم قبل هوازن و خرج معه صفوان و هو كافر و أرسل إليه يستعيره سلاحه ، فأعاره سلاحه مائة درع بأداتها ، فقال صفوان : طوعا أو كرها ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : عارية رادة فأعاره فأمره رسول الله صلى الله عليه و سلم فحملها إلى حنين ، فشهد حنينا و الطائف ، ثم رجع رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى الجعرانة فبينا رسول الله صلى الله عليه و سلم يسير في الغنائم ينظر إليها و معه صفوان بن أمية فجعل صفوان بن أمية ينظر إلى

/ 644