مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

و ما كان حصن و لا حابس يفوقان مرداس في المجمع و قد كنت في الحرب ذا تدرأ فلم أعط شيئا و لم أمنع و ما كنت دون امرئ منهما و من تضع اليوم لا يرفع فقال النبي صلى الله عليه و سلم : اذهب يا بلال فاقطع لسانه ، فذهب بلال فجعل يقول : يا معشر المسلمين أ يقطع لساني بعد الاسلام يا رسول الله لا أعوذ أبدا ، فلما رأى بلال جزعه قال : إنه لم يأمرني أن أقطع لسانك أمرني أن أكسوك و أعطيك شيئا ( كر ) ( 1 ) 30187 ( من مسند علي ) عن مصعب بن سعد عن أبيه قال : لما كان يوم فتح مكة أمن رسول الله صلى الله عليه و سلم الناس إلا أربعة نفر و إمرأتين و قال : اقتلوهم و إن وجدتموهم معلقين بأستار الكعبة : عكرمة بن أبي جهل و عبد الله بن خطل ، و مقيس بن صبابة و عبد الله بن سعد بن أبي سرح ، فأما عبد الله بن خطل : فأدرك و هو متعلق بأستار الكعبة فاستبق إليه سعيد بن كريب و عمار فسبق سعيدا عمار و كان أشب الرجلين فقتله ، و أما مقيس بن صبابة فأدركه الناس في السوق فقتلوه ، و أما عكرمة فركب البحر فأصابتهم عاصف فقال أصحاب السفينة لاهل السفينة : أخلصوا فان

1 - ذكر القصة مع الابيات ابن في الطبقات الكبرى ( 4 / 272 ، 273 ) و استدركت و تصحيح الابيات منه . ص





/ 644