مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

30234 عن أنس أن هوازن جاءت بالصبيان يوم حنين و النساء و الابل و الغنم فجعلوها صفوفا يكثرون على رسول الله صلى الله عليه و سلم فلما التقوا ولي المسلمون كما قال الله تعالى فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا عباد الله أنا عبد الله و رسوله ثم قال : يا معشر المهاجرين أنا عبد الله و رسوله قال : فهزم الله المشركين و لم يضرب بسيف و لم يطعن برمح و قال رسول الله صلى الله عليه و سلم يومئذ : من قتل كافرا فله سلبه ، فقتل أبو طلحة يومئذ عشرين رجلا ، فأخذ أسلابهم و قال أبو قتادة : يا رسول الله إني ضربت رجلا على جبل العاتق و عليه درع له قد تحصفت عنه فأعجلت عنه ، قال : فانظر من أخذها ، فقام رجل فقال : أنا أخذتها فأرضه عنها ، فو أعطينها و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يسأل شيئا إلا اعطاه أو سكت ، فسكت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال عمر : لا و الله لا يفيئها الله على أسد من أسده ، و يعطيكها فضحك رسول الله صلى الله عليه و سلم و قال : صدق عمر و لقي أبو طلحة أم سليم و معها خنجر فقال أبو طلحة يا أم سليم : ما هذا معك ؟ قالت أردت أن دنا مني بعض المشركين أن أبعج به بطنه ، فقال أبو

- الحديث ( 1061 ) الانصار شعار و الناس دثار .

و أما معنى ( كرشبي و عيبتي ) : معناه جماعتي و خاصتي : و الحديث في صحيح مسلم كتاب فضائل الصحابة رقم ( 2510 ) . ص





/ 644