مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

يأتيهم ، ثم أتاهم فقال : لا تبكوا عليه بعد اليوم ، ثم قال : ادعوا لي بني أخي ، فجئ بنا كأنا أفراخ فقال : ادعوا لي الحلاق فأمره فحلق رؤوسنا ، ثم قال : أما محمد فشبيه عمنا أبي طالب و أما عون فشبيه خلقي و خلقي ، ثم أخذ بيدي فشالهما فقال : أللهم اخلف جعفرا في أهله و بارك لعبد الله في صفقة يمينه قالها ثلاث مرات فجاءت أمنا فذكرت يتمنا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : العيلة ( 1 ) تخافين عليهم و أنا وليهم في الدنيا و الآخرة ( حم ، طب ، كر ) .

30244 عن أبي اليسر قال : كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه و سلم فأتاه أبو عامر الاشعري فقال : يا رسول الله بعثني في كذا و كذا ، فلما أتيت مؤتة ، وصف القوم ، ركب جعفر فرسه و لبس الدرع و أخذ اللواء فمشى قدما حتى رأى القوم فنزل ثم قال : من يبلغ هذه الفرس صاحبه ؟ فقال رجل : أنا فبعث به ، ثم نزع درعه فقال : من يبلغ هذا الدرع صاحبها ؟ فقال رجل : أنا فبعث بها ، ثم تقدم فضرب بسيفه حتى قتل فتغر غرت عينا رسول الله صلى الله عليه و سلم دموعا فصلى بنا الظهر و لم يكلمنا ، ثم أقيمت العصر ، فخرج فصلى ثم دخل و لم يكلمنا و فعل ذلك في المغرب و العشاء يدخل

1 - العيلة : في الحديث ( إن الله يبغض العائل المختال ) العائل : الفقير .

و قد عال يعيل عيلة ، إذا افتقر .

النهاية 3 / 330 .

ب

/ 644