مجمع الزوائد و کنز العمال جلد 10

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مجمع الزوائد و کنز العمال - جلد 10

متقی هندی؛ محققان: بکری حیانی، صفوه السقا

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

التي ذكر الله في ساعة العسرة و ذلك في حر شديد و قد كثر النفاق و كثر أصحاب الصفة ، و الصفة بيت كان لاهل الفاقة يجتمعون فيه فتأتيهم صدقة النبي صلى الله عليه و سلم و المسلمين ، و إذا حضر غزو عمد المسلمون إليهم فاحتمل الرجل الرجل أو ما شاء الله يشيعه فجهزوهم غزوا معهم و احتسبوا عليهم ، فأمر رسول الله صلى الله عليه و سلم المسلمين بالنفقة في سبيل الله و الحسبة فأنفقوا احتسابا ، و أنفق رجال محتسبين ، و حمل رجال من فقراء المسلمين ، و بقي أناس ، و أفضل ما تصدق به يومئذ أحد عبد الرحمن بن عوف تصدق بمائتي أوقية ، و تصدق عمر بن الخطاب بمائة أوقية ، و تصدق عاصم الانصاري بتسعين وسقا من تمر ، و قال عمر بن الخطاب : يا رسول الله إني لا أرى عبد الرحمن إلا قد احتوب ما ترك لاهله شيئا فسأله رسول الله صلى الله عليه و سلم هل تركت لاهلك شيئا ؟ قال : نعم أكثر مما أنفقت و أطيب قال : كم ؟ قال : ما وعد الله و رسوله من الرزق و الخير ( ابن عساكر ) .

30250 عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بلغ تبوك فبعث منها علقمة بن مجزز إلى فلسطين ( كر ) ( 1 ) .

30251 عن الحسن قال : آخر غزوة غزاها رسول الله صلى الله عليه و سلم

1 - راجع الحديث في الطبقات الكبرى لا بن سعد ( 2 / 163 ) . ص

/ 644