د ـ تعذيب النبيّ و أصحابه - مفاهیم القرآن جلد 7

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

مفاهیم القرآن - جلد 7

جعفر سبحانی تبریزی

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

د ـ تعذيب النبيّ و أصحابه

قد كان إيقاع الأذى على الدعاة المصلحينمن سنن المجتمعات الجاهلية حيث قد كانأهلها يخالونهم أعداء لأنفسهم و مصالحهمفكانوا يقابلونهم بالإيذاء والشتم والضرب و القتل فلم يكن النبي فيما لاقاه منالأذى و السب و التنكيل به وبأصحابه بدعاًمن الاُمور.

و قد أدار المشركون رحى الشر عليهم طيلةلبثهم في مكة فجاء الوحي يحثّهم على الصبرو الثبات بتعابير و أساليب مختلفة و إليكتوضيح ذلك:

1 ـ نزل الوحي مسليّاً بقوله: (وَ لَقَدْكُذِّبَتْ رُسُلٌ مِنْ قَبْلِكَفَصَبَرُوا عَلَى مَاكُذِّبُوا وَأُوذُوا حَتَّى أَتَاهُمْ نَصْرُنَا وَلاَ مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِ اللّهِ وَلَقَدْ جَاءَكَ مِنْ نَبَأِالمُرْسَلِينَ) (الأنعام/34) و قوله: (وَاصْبِرْ وَ مَا صَبْرُكَ إِلاَّ بِاللّهِوَ لاَتَحْزَنْ عَلَيْهِمْ) (النحل/127).

2 ـ و محفزاً تارة اُخرى بتذكيره (صلّىالله عليه وآله وسلّم) بجَلَد أولى العزمفي إداء رسالاتهم بقوله: (فَاصْبِرْ كَمَاصَبَرَ اُولُوا العَزْمِ مِنَ الرُّسُلِوَ لاَتَسْتَعْجِل لَهُمْ) (الأحقاف/35).

3 ـ و ثالثة داعياً له (صلّى الله عليه وآلهوسلّم) تفويض الأمر إلى اللّه و التريث حتىيأتي موعده بقوله: (وَ اتَّبِعْ مَا يُوحَىإِلَيْكَ وَ اصْبِرْ حَتَّى يَحْكُمَاللّهُ وَ هُوَ خَيْرُ الحَاكِمِينَ)(يونس /109).

4 ـ و رابعاً مروّضا له (صلّى الله عليهوآله وسلّم) في قبال ما يكال إليه من

/ 569