أمان من أخطار الأسفار و الأزمان نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أمان من أخطار الأسفار و الأزمان - نسخه متنی

السید علی بن موسی بن طاووس

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید



ويمر يده على عينها ووجهها، (أو يكتبها)(1)ويمر الكتابة عليها بإخلاص نيته.


الفصل الثالث والعشرون: فيما نذكره منالدعاء الفاضل إذا أشرف على بلد أو قرية أوبعض المنازل


الفصل الرابع والعشرون: فيما نذكره مناختيار مواضع النزول، وما يفتح علينا منالمعقول والمنقول.


الفصل الخامس والعشرون: فيما نذكره من أناختيار المنازل منها ما يعرف صوابه بالنظرالظاهر، ومنها ما يعرفه الله (جل جلاله)لمن شاء بنوره الباهر


الباب العاشر : فيما نذكره مما نقول عند النزول من المرويالمنقول، وما يفتح علينا من زيادة فيالقبول، وما يتحصن به من المخوفات منالدعوات، وفيه فصول


الفصل الأول: فيما نذكره مما يقول إذا نزلببعض المنازل


الفصل الثاني: فيما نذكره من زيادةالاستظهار للظفر بالمسار ودفع الأخطار.


الفصل الثالث: فيما نذكره من الأدعيةالمنقولات، لدفع محذورات مسميات


الفصل الرابع: فيما نذكره مما يحفظه الله(جل جلاله) به إذا أراد النوم في منازلأسفاره.


الفصل الخامس: فيما نذكره مما يقولهالمسافر لزوال وحشته، والأمان عند نومه منمضرته


الفصل السادس: فيما نذكره من زيادةالسعادة والسلامة بما يقوله عند النوم فيسفره ليظفر بالعناية التامة.


الفصل السابع: فيما نذكره مما كان رسولالله (صلّى الله عليه وآله) يقوله إذا غزاأو سافر فأدركه الليل


الفصل الثامن: فيما نذكره إذا استيقظ مننومه.


الفصل التاسع: فيما نذكره مما يقولهويفعله عند رحيله من المنزل الأول



(1) ليس في «د» و «ش»، وفي «ط»: أو يكتب، وماأثبتناه من المطبوعة.

/ 205