أمان من أخطار الأسفار و الأزمان نسخه متنی

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

أمان من أخطار الأسفار و الأزمان - نسخه متنی

السید علی بن موسی بن طاووس

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

قال: «قال رسول الله صلى الله عليه وآله:من شرف الرجل أن يطيب زاده إذا خرج فيسفره»(1).

ومن ذلك بإسنادنا من الكتاب المذكور قال:قال أبو عبدالله عليه السلام: «إذا سافرتمفاتخذوا سفرة، وتنوقوا(2) فيها»(3).

أقول: إن اتخاذ السفرة والطعام فيالأسفار، يختلف بحسب حال المسافرين ومنيصحبهم، وبحسب اليسار والإعسار، وبحسبسفر الاختيار وسفر الاضطرار، فعسى أن يكونالمراد بهذه الأخبار، سفرأهل اليساروالاختيار.

وقد روينا كراهية السفرة والتنوق فيالطعام إلى زيارة الحسين عليه السلام.

فمن ذلك ما رويناه بإسنادنا إلى أبي جعفربن بايويه من كتاب (من لا يحضره الفقيه)فقال ماهذا لفظه: قال الصادق عليه السلاملبعض أصحابه: «تأتون قبر أبي عبداللهصلوات الله عليه؟ فقال له: نعم، قال:تتخذون لذلك سفرة؟ قال: نعم، قال: أما لوأتيتم قبور ابائكم وامهاتكم لم تفعلواذلك، قال، قلت: فأي شيء نأكل؟ قال: الخبزواللبن (4)»(5).

ومن الكتاب المذكورقال وفي آخر: قالالصادق عليه السلام: «بلغني أن قورما إذازاروا الحسين (صلوات الله عليه) حملوا معهمالسفر، فيها الجداء(6) والأخبصة(7) وأشباهه،ولو زاروا قبور أحبائهم ماحملوا معهمهذا»(8).

يقول علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن محمدالطاووس، مؤلف هذا

(1) المحاسن: 360|81.

(2) تنوق في الأمر: تأنق به «الصحاح - نوق - 4:1562».

(3) المحاسن: 360|82.

(4) في المصدر: باللبن.

(5) الفقيه 2: 184|828.

(6) الجداء: جمع جدي، وهو ولد المعز.«الصحاح - جدى - 6: 2299».

(7) الأخبصة: جمع خبيص، وهو طعام من التمروالسمن. «القاموس المحيط - خبص - 2: 300».

(8) الفقيه 2: 184|829.

/ 205