[تنبيهات‏‏] - حدائق الناضرة فی أحکام العترة الطاهرة جلد 12

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

حدائق الناضرة فی أحکام العترة الطاهرة - جلد 12

یوسف بن أحمد البحرانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

عليه. و لم يحفظ الخامس. الحديث».

و ما ذكره في المدارك بعد نقله صحيحةالحلبي المتقدمة- من أنها قاصرة عن إفادةالتعميم لاختصاصها بغوص اللؤلؤ إلا أنيقال أنه لا قائل بالفصل- ضعيف فإن روايةمحمد بن علي المتقدمة اشتملت على ضمالياقوت و الزبرجد و جملة الأخبار الباقيةعلى الغوص أي ما يخرج بالغوص و هو عام.

ثم إنه لا خلاف في اعتبار النصاب فيه، وإنما الخلاف في تقديره فالمشهور أنه مابلغ قيمته دينارا و عليه تدل رواية محمد بنعلي المتقدمة، و نقل في المختلف عن الشيخالمفيد في المسائل الغرية تقديره بعشريندينارا و لم نقف على مستنده.

قال في المنتهى: و لا يعتبر في الزائد نصابإجماعا بل لو زاد قليلا أو كثيرا وجب فيهالخمس.

و اعتبار الدينار في الغوص بعد المؤن كماتقدم الدليل عليه. و البحث في الدفعة والدفعات كما تقدم في المعدن، و الأظهر كماتقدم ثمة ضم الجميع و إن أعرض أو طالالزمان. قالوا: و لو اشترك في الغوص جماعةاعتبر بلوغ نصيب كل واحد منهم النصاب. ويضم أنواع المخرج بعضها إلى بعض فيالتقويم. و الظاهر من كلامهم إجزاء القيمةفلا يتعين الإخراج من العين.

[تنبيهات‏‏]

و ينبغي التنبيه على أمور:

[ما يخرج بالغوص من الأموال التي عليهاأثر الإسلام‏‏]

الأول- في ما يخرج بالغوص من الأموال التيعليها أثر الإسلام إشكال ينشأ من دلالةظاهر روايتي الشعيري و السكوني عن أبي عبداللَّه عليه السلام «في سفينة انكسرت فيالبحر فأخرج بعضه بالغوص و أخرج البحر بعضما غرق فيها: فقال أما ما أخرجه البحر فهولأهله اللَّه أخرجه و أما ما أخرج بالغوصفهو لهم و هم أحق به» و يؤيدها إطلاق الغوصفي الأخبار المتقدمة، و من أن المتبادر منما أخرج بالغوص يعني من ما كان مقرهبالأصالة تحت الماء كالأشياء المعدودة فيالروايات من‏

/ 489