حدائق الناضرة فی أحکام العترة الطاهرة جلد 12

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

حدائق الناضرة فی أحکام العترة الطاهرة - جلد 12

یوسف بن أحمد البحرانی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید

الجميع له فتعيين مقدار ما يأخذ و يدعراجع إلى مشيئته و ما يراه من المصلحة و لامجال للسؤال عن وجهه.

أقول: لا يخفى أن الجواب عن السؤالالمذكور لا ينحصر في ما ذكره (قدس سره)ليتخذه مستندا لما ذهب إليه من اختصاص هذاالنوع به عليه السلام دون الأصناف الأخر،بل يمكن الجواب بما ورد في جملة من الأخبارمن أنهم (عليهم السلام) قد فوض إليهم كمافوض إلى رسول اللَّه صلّى الله عليه وآله وقد عقد له في الكافي بابا على حدة.

و من أخباره ما رواه (قدس سره) عن محمد بنيحيى عن محمد بن الحسن قال وجدت في نوادرمحمد بن سنان عن عبد اللَّه بن سنان قال:«قال أبو عبد اللَّه عليه السلام لا واللَّه ما فوض اللَّه إلى أحد من خلقه إلاإلى رسول اللَّه صلّى الله عليه وآله و إلىالأئمّة (عليهم السلام) قال اللَّه تعالىإِنَّا أَنْزَلْنا إِلَيْكَ الْكِتابَبِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِبِما أَراكَ اللَّهُ و هي جارية فيالأوصياء عليهم السلام».

و في حديث آخر «فما فوض اللَّه إلى رسولهصلّى الله عليه وآله فقد فوضه إلينا» و فيثالث «إن اللَّه فوض إلى سليمان بن داودفقال هذا عَطاؤُنا فَامْنُنْ أَوْأَمْسِكْ بِغَيْرِ حِسابٍ و فوض إلى نبيهصلّى الله عليه وآله فقال وَ ما آتاكُمُالرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَ ما نَهاكُمْعَنْهُ فَانْتَهُوا فما فوض إلى رسولاللَّه صلّى الله عليه وآله فقد فوضهإلينا» إلى غير ذلك من الأخبار.

و يؤيد هذه الأخبار أيضا ما في رواية أبيخالد الكابلي عنه عليه السلام قال:

/ 489