ذریعة إلی تصانیف الشیعة جلد 8

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

ذریعة إلی تصانیف الشیعة - جلد 8

محمدمحسن آقا بزرگ الطهرانی‏

نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
افزودن یادداشت
افزودن یادداشت جدید

«190»

الهادي (ع) بالزراري في توقيعاته كما صرحبه، و ذكره حفيده أبو غالب في رسالته إلىابن ابنه، و أما أبو طاهر محمد بن سليمانالذي توفي غرة المحرم سنة ثلاثمائة كماذكرناه آنفا في (العدد 712) فهو متأخر عنهبكثير و ما وقع في فهرس الشيخ عند ترجمهأبي غالب الزراري من أن أبا طاهر محمدا لقببالزراري في توقيع أبي محمد الحسن صاحبالعسكر (ع) خلط أو تصحيف، نعم صرح أبو غالببأن الحجة (ع) كاتب جده محمد بن سليمان و قدذكر هذا الكتاب أي كتاب دعاء السفر لأبيغالب في الفهرست و في النجاشي مع إسنادهماإليه.

755: دعاء السمات‏

الذي ذكره مع أسانيده السيد رضي الدين عليبن طاوس في آخر كتابه جمال الأسبوع، و ذكرشرح قليل من كلماته و قد شرحه العلماءشروحا كثيره تبلغ العشرين، مر بعضهابعنوانه مثل خلاصة الدعوات و يأتي سائرهافي الشين. منها شرح المولى محمد عليالچهاردهي و شرح محمد صالح القزوينيكلاهما بالفارسية.

دعاء السيفي‏

مر بعنوان الحرز اليماني في (ج 6- ص 394) وسيأتي شرحه للسيد عبد الحسيب في الشين.

756: الدعاء السيفي‏

و التكلم في سنده و متنه. للشيخ عبد النبيبن محمد علي الوفي العراقي المعاصرالمولود (1307). ذكره في فهرس تصانيفه. و مر لهالدرر المنطقية و يأتي له روح الإيمان وغيرها.

دعاء شجرة النبوة

له شرح كبير يقرب من ثمانية آلاف بيت. يأتيفي الشين.

757: دعاء الصباح‏

المنسوب إلى أمير المؤمنين (ع) على نحوالإرسال المسلم روي كذلك في كتاب اختيارالمصباح تأليف السيد علي بن حسين بن حسانبن حسين بن باقي القرشي المؤلف في (653) الذيمر في (ج 1- ص 364) أنه أورد فيه ما اختاره منالأدعية المذكورة في مصباح المتهجد للشيخالطوسي و أضاف إليها أدعية أخرى وجدها فيغير المصباح و منها دعاء الصباح هذا الغيرالمذكور في المصباح بل قال السيد علي ابنباقي، ابتداء [دعاء الصباح لمولانا أميرالمؤمنين (ع) بسم الله ...] فأخبر بكونهدعائه من غير أن يذكر مأخذه و سنده، و يقالإنه ظفر بنسخة الدعاء التي كانت بخطه (ع) وكانت موجودة في تلك الأعصار كما أخبر بهاالسيد الشريف يحيى بن القاسم بن عمر

/ 307