[المجلد الثالث عشر] - منتظم فی تاریخ الملوک و الأمم جلد 13

اینجــــا یک کتابخانه دیجیتالی است

با بیش از 100000 منبع الکترونیکی رایگان به زبان فارسی ، عربی و انگلیسی

منتظم فی تاریخ الملوک و الأمم - جلد 13

ابن جوزی عبدالرحمن بن علی

| نمايش فراداده ، افزودن یک نقد و بررسی
افزودن به کتابخانه شخصی
ارسال به دوستان
جستجو در متن کتاب
بیشتر
تنظیمات قلم

فونت

اندازه قلم

+ - پیش فرض

حالت نمایش

روز نیمروز شب
جستجو در لغت نامه
بیشتر
توضیحات
افزودن یادداشت جدید





[المجلد الثالث عشر]


بسم الله الرّحمن الرّحيم‏



[تتمة سنة تسع و ثمانين و مائتين‏]


باب ذكر خلافة المكتفي باللَّه (1)


و اسمه علي بن المعتضد، و يكنى أبا محمد، وليس في الخلفاء من يكنى أبا محمد إلا الحسنبن علي و [موسى (2)] الهادي، و المكتفي، والمستضي‏ء بأمر الله، و لا من اسمه عليغير علي بن أبي طالب رضي الله عنه والمكتفي.



ولد في رجب سنة أربع و ستين، و كان المعتضدلما اشتدت علته أمر بأخذ البيعة لابنه عليبالخلافة من بعده، فأخذت البيعة بذلك علىالناس ببغداد (3). في عشية يوم الجمعة (4)لإحدى عشرة بقيت من ربيع الآخر من هذهالسنة [قبل موت المعتضد بأربعة أيام‏] (5)،ثم جددت له البيعة صبيحة الليلة التي ماتالمعتضد (6) فيها، و كان المكتفي بالرقة،فلما بلغه الخبر أخذ البيعة على من عنده،ثم انحدر إلى بغداد.






(1) من هنا يبدأ الجزء الثالث عشر في نسخةأحمد الثالث (الأصل) و لم نعثر عليه في أكثرمكتبات المخطوطات في العالم، و أغلب الظنأنه مفقود كالجزء الأول. و قد اعتبرنا نسخةترخانة أصلا في هذا الجزء، مع الرمز لهابالرمز (ت) كما في بقية الكتاب.



(2) ما بين المعقوفتين: ساقط من ت، ص.



(3) في ت: «فأخذت البيعة على الناس بذلك فيبغداد».



(4) في ص: «في يوم الجمعة». بإسقاط «عشية».



(5) ما بين المعقوفتين: ساقط من ت، ك.



(6) في ت، ك: «صبيحة الثلثاء التي ماتالمعتضد فيها».

/ 404